أفضل محامي للأحوال الشخصية

أفضل محامي للأحوال الشخصية

أفضل محامي للأحوال الشخصية

 

جميعنا نبحث عن الأفضل بكل ما نريد فكيف إذا كان بحثنا عن محامٍ لمتابعة

أمور شخصية متعلقة بنا وبأشخاص نحبهم ؟

لاشك بأن بحثنا سيكون دقيق للغاية لأننا نحتاج من إذا طلبنا منه نصحاً أعطانا

بكل أمانة وثقة دون أن يكون له مآرب أخرى وغايته الوحيدة هي رؤية الابتسامة

على وجه موكله دون أن يكون هدفه الحصول على المال  دون القيام بأفعال تذكر .

بالتأكيد إننا نتحدث عن محاموا مكتب الصفوة وعن أخلاقهم الحسنة ومعاملتهم

الطيبة مع كل من يتعامل معهم .

ليس ذلك فقط بل إن قدرتهم القانونية على تخليص الحقوق ومهاراتهم القانونية

تفوق  قدرات العديد من المحامين .

إنما يتعلق بالأحوال الشخصية له اهمية كبيرة بالنسبة للأشخاص ويحتاج

لخبرة قانونية لتشعب وتعدد الأحكام المختلفة من نفقة وحضانة ومهر وزواج

وطلاق وعدة وإرث والعديد من الأحكام الأخرى .

كل ذلك يحتاج لمحامٍ خبير وعلى دراية بالنصوص القانونية و بالأحكام

الشريعة الإسلامية لينصف من لجأ إليه .

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966583117973*

أولاً : المفهوم الرسمي للزواج

الزواج هو عقد الغاية منه حل استمتاع كل من الزوجين بالآخر شرعاً .

الهدف منه هو إنشاء أسرة مستقرة ضمن أسس تضمن لهما تحمل أعباء

هذا الزواج بكل مودة  و رحمة .

نلاحظ من التعريف بأن الزواج هو من العقود الشكلية التي لها شروط محددة

يجب توافرها ليتم بشكل صحيح و لينتج كافة آثاره .

وموضوع الزواج هو إنشاء أسرة مستقرة في ظل أسس شرعية تهدف

للاستقرار والمودة .

ثانياً :  الشروط التى يطلبها القانون لينعقد الزواج صحيحاً

في كثير من الأحيان  يكون هناك عدد من الشروط التي يتفق عليها الزوجين

عند إبرام العقد إلا أنه لابد من توضيح ما لهذه الشروط  من آثار فربما يكون

الزوجين غير مدركين لتلك الشروط وما ينشأ عنها من آثار وتبعات .

فكل شرط من الممكن أن يحرم حلالاً أو يحل حراماً هو شرط  باطل .

وربما يتنافى معنى الشرط الذي تواجد في العقد مع المقصود به فيكون

بذلك العقد باطل .

وفي حال كان الشرط محرماً شرعاً كان العقد صحيح والشرط باطل .

ويجب الإشارة إلى أنه في حال رضى الطرف الآخر بالمخالفة الموجودة في

العقد يسقط الحق بطلب الفسخ سواء أكان الرضاء ضمنياً أو صريحاً.

ويعتبر الرضاء ضمني في حال مرور عام على وقوع المخالفة في العقد مع العلم

بتلك المخالفة من الطرف الآخر .

ولكي تتجنب تلك المتاهات الشائكة والمعقدة من الأفضل اللجوء لمحامي يرشدك

إلى ما هو صحيح وصائب .

ومن أفضل من محاموا مكتب الصفوة  في المملكة العربية السعودية كمحامي

ن متخصصين بقضايا الأحوال الشخصية  بمهارتهم وخبرتهم وإتقانهم لأحكام

الشريعة وللمواد القانونية بشكل حرفي وكبير .

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966583117973*

 

ثالثاً : الشروط الشكلية التي يجب أن  تتوافر  فى عقد الزواج

عقد الزواج كسائر العقود يحتاج لشروط شكلية محدد يتطلبها القانون وذلك ليكون

زواجاً صحيحاً منتجاً لمختلف آثاره الشرعية والقانونية .

ومن هذه الشروط

  • أن يتم توثيق الزواج رسمياً .
  • من الشروط الشكلية التي يجب أن تتوافر لإجراء عقد الزواج هي الحصول على تقرير من لجنة طبية يفيد بخلو الطرفين من الأمراض التي وردت في القانون والتي تعتبر سبباً من أسباب التفريق .
  • أن يتم توثيق عقد الزواج من المأذونين .
  • كما يشترط لصحة الزواج أن يحضر شاهدين عاقلين بالغين وأن يسمعا كلام المتعاقدين وأن يفهما بأن المقصود هو الزواج .
  • ولا شك بأن الشاهدين لابد أن يكونا شاهدين وفي حال كان الزواج بين مسلم وغير مسلمة جاز أن يكون شهادة شخصين غير مسلمين .

ومما لاشك فيه بأنه لابد من توافر الأهلية الكاملة في العاقدين .

وقد ذكر القانون حالات محددة يمكن من خلالها أن يتم الزواج في حال

كان أحد الطرفين فاقداً للأهلية أو ناقصها .

تكتمل الأهلية للزواج بالبلوغ والعقل ويحدد البلوغ بتمام سن الثامنة

عشرة من العمر وذلك لمن لم يبلغ شرعاً .

أما من لم يبلغ  الثامنة عشرة من عمره فلا يمكن تزويجه إلا بإذن

من القاضي وذلك بعد التحقق من المصلحة.

فإذا طلب الزواج من أتم الثامنة عشرة من عمره وامتنع وليه من

تزويجه يمكنه رفع طلبه للقاضي .

ففي حال وصل الأامر للقاضي يقوم بوضع مدة محددة لحضور الولي

وذلك لسماع أقواله فإذا لم يحضر أو كان اعتراضه دون مسوغ لذلك

قام  القاضي بتزويج من طلب منه ذلك .

رابعاً : النفقة وأقسامها

هي القدرة على تأمين الكفاية من الكسوة و الإطعام  والمسكن

وجميع ما يُحتاج إليه من الكسوة في الشتاء ،كل ما يُنفقه الفرد

على نفسه وعلى كل من وجب عليه نفقتهم.

 أقسام النفقة : تقسم النفقة إلى قسمين
  • القسم الأول هو النفقة الواجبة : تجب النفقة بأحد الأسباب التالية :

إما الزوجيّة أو القرابة أو الملك .

  • النفقة المستحبة: وهي النفقة التي تكون لغير الأسباب السابق ذكرها، أو أنها تكون لأحد  الأسباب المتقدمة ولكنها تكون فوق حد الوجوب الشرعي  أي أنها فوق حد الكفاية .

خامساً :على من تجب النفقة وأدلة وجوب النفقة

تجب النفقة على الأولاد والأبوين ، ولابد في الوجوب أن يكون هناك عجز

وفقر عن الاكتساب .

ليس هناك تقدير للنفقة، بل وجب أن يتم بذل الكفاية من  الكسوة

و الطعام والمسكن

ما تجب النفقة للزوجة، ومن بحكم الزوجة، أي المطلقة أثناء العدة

الرجعية  أما المطلقة طلاقاً بائناً فلا تجب لها النفقة ، إلا إذاكانت حاملا .

و تجب النفقة كذلك على العبد المملوك .

أدلة وجوب النفقة

لقد وردت أدلة كثيرة على وجوب النفقة في القرآن والسنة والإجماع

ومن الأدلة الواردة بالقرآن قوله تعالى ﴿وَلٰا تَقْتُلُوا أَوْلٰادَكُمْ خَشْيَةَ إِمْلٰاقٍ نَحْنُ نَرْزُقُهُمْ وَ إِيّٰاكُمْ﴾.

أما من السنة فقد ورد العديد من الأحاديث المتواترة عن وجوب النفقة

على الوالدين والزوجة والولد.

وقد ورد في رواية تحف العقول عن الرسول صلى الله عليه وسلم

قال: «و أمّا الوجوه الخمس التي تجب عليه النفقة لمن يلزمه نفسه،

فعلى ولده ووالديه وامرأته ومملوكه، لازم له ذلك في العسر واليُسر» .

جميع تلك الأمور وأكثر لابد لها من محامي قادر على تحليلها وتحديدها بدقة.

إذ أن كل ما يتعلق بالأحوال الشخصية هي أمورعميقة ومعقدة بعض

الأحيان كما في الإرث .

لذلك يجب عليك أن تختار محامي على قدر من الكفاءة قادر على

إيصالك لحقك بأقصر جهد وأقل وقت وأفضل النتائج وأقل التكاليف وبكل

تأكيد كل ذلك لا يمكن إيجاده إلا عند محاموا مكتب الصفوة .

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966583117973*

 

افضل محامي طلاق في الرياض

افضل محامي في جدة مكة السعودية

كيفية إثبات النسب القانون السعودي

حقوق الزوجة بالنفقة والحضانة بالنظام السعودي

الحضانة وكيف رفع الدعوى في السعودية

الميراث وطرق توزيعه في الإسلام

 

 

أفضل محامي للأحوال الشخصية

أفضل محامي للأحوال الشخصية

أفضل محامي للأحوال الشخصية

أفضل محامي للأحوال الشخصية

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *