قانون حماية الملكية الفردية

قانون حماية الملكية الفكرية في السعودية

قانون حماية الملكية الفكرية في السعودية هو محور حديثنا ضمن هذا المقال .

لقد أضحت الملكية الفكرية في هذا العصر تحظى بقدر كبيرا من الانتشار.

وذلك يعود لتطور التكنولوجيا و زيادة إمكانية التواصل بأنواعه.

الحضاري و الإنساني السريع بين الأمم و المجتمعات.

ومع هذا الانفتاح و الاندماج بين الشعوب و اكتساب الفكر تغذية عالمية من جميع انواع العلوم .

كي تكون البذرة الاولى في شجرة الابتكار والابداع ، و قد زاد الاهتمام بحماية ملكية هذه الحقوق .

إلى الحد من إمكانية تقليدها وتزويرها قدر الامكان  .

فعندما تقوم الدولة أو القانون بتولية قدر من الخصوصية لهذا الموضوع بشكل مباشر .

تكون بالوقت نفسه تعمل لتكون حافزا للأفراد المبدعين لزيادة ابداعاتهم بشكل غير مباشر .

ولابد أنها تنعكس بشكل ايجابي على الفرد والاسرة و تزيد من ثقافة ووعي المجتمع في كافة المجالات.

لتأخذه دائما خطوات و قفزات نوعية على طريق الحضارة .

بالتالي يتطور المجتمع و يمشي في التقدم والازدهار .

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966583117973*

أولا : قانون حماية الملكية الفكرية :

لقد بين الموقع الرسمي للمنظمة العالمية لحماية حقوق الملكية الفكرية.

امتلاك المملكة العربية السعودية للكثير من الأنظمة القانونية التي تعمل على تقديم الحماية المقبولة والكافية .

لأي سرقة أو تزوير أو اختراق لحقوق الملكية الفكرية .

ماذا تتضمن الانظمة القانونية في السعودية لتكون كافية لحماية الحقوق الفكرية ؟

– يوجد في السعودية 5 أنظمة رئيسية لحماية حقوق الملكية الفكرية.

– يوجد اضافة الى ذلك 28 نظام قانوني يتعلق بحماية تلك الحقوق.

– 15 لائحة تنفيذية لإنفاذ حقوق الملكية الفكرية ..

ثانيا : تاريخ قانون حماية الملكية الفردية في السعودية

يعتبر مفهوم الملكية الفكرية ليس بجديد لكن كان محدود نوعا ما أكثر من عصرنا هذا .

اذ يعتقد أنه بدأ ولمع نظام الملكية الفكرية في شمال إيطاليا في عصر النهضة .

ثم صدر قانون في البندقية يعمل على تنظيم  حماية الاختراعات ، اذ بين ووضح أنه يجب اعطاء حق استئثاري للمخترع .

وفي عام 1440م تم اختراع الحروف المطبعية والمنفصلة والآلة الطابعة.

و ذلك على يد يوهانس غوتنبرغ ليظهر نظام حق المؤلف ذاك الوقت.

في نهاية القرن 19 نظمت بعض البلدان قوانين واضحة لتنظيم قانون حماية الملكية الفكرية .

فيما بعد دولياً قد تم التوقيع على اتفاقيتين رئيسيتين تمثلان الأساس الدولي لنظام الملكية الفكرية و هما :

  1. اتفاقية باريس لحماية الملكية الصناعية 1883.
  2. واتفاقية برن 1886 لحماية المصنفات الأدبية والفنية .

ثالثا : ماهية الحقوق الفكرية :

إن قانون حماية الملكية الفكرية هي سلطة تكون موجهة الى الشخص مباشرة .

حيث يمنحها القانون له لأعماله الفكرية و الادبية و تمنحه صفة الاستئثار و النفع .

بما تعود عليه هذه الأعمال من مردود مادي، ويكون هذا المردود قانوني مئة بالمئة  ومن حق صاحب الفكر والابداع .

و تشير الملكية الفكرية إلى كل ما يتعلق بإنتاج العقل .

أي أن هذه  الحقوق القانونية الناتجة عن النشاط العقلي في المجالات الصناعة و العلمية و الأدبية و الفنية وغيرها .

و يراها فريق اخر أنها حق المؤلف و الحقوق المتعلقة به والعلامات التجارية .

و البيانات الجغرافية و الرسوم و تصميمات الدوائر المتكاملة و المعلومات غير المكشوف عنها و براءات الاختراع والنماذج الصناعية .

رابعا :علاقة الملكية الفكرية بالمجالات الاخرى في السعودية :

بعد أن تحدثنا عن قانون حماية الملكية الفردية في السعودية سنتحدث الآن عن علاقة الملكية الفكرية بالمجالات الاخرى في السعودية .

حيث لاحظت المملكة العربية السعودية اهمية حماية الملكية الفردية .

لما تعود بالرضا على صاحب الفكر و الابداع من جهة ،وبالأثر الايجابي على المجتمع .

من خلال زيادة نسبة الوعي، و التأثير على الآخرين  من جهة اخرى.

فعندما يرى شخص ما الدعم والاهتمام الذي تقدمه الدولة لمن هو يعتمد على الانتاج الفكري .

سيتحفز الطرف الأول ويعمل على تفجير مواهبه الثقافية او الادبية او الصناعية او … وينعكس بذلك على المجتمع بأكمله .

يؤثر قانون حماية الملكية الفكرية على الاقتصاد بشكل واضح  لا يمكن تجاهله.

فالشعوب تعمل على تصدير انتاجها الفكري وعلومها وتقنياتها ونشاطها الصناعي كما تصدر مواردها الطبيعية .

و مستقبل الأمم مربوط بشكل اساسي على ما تملكه من علماء وافكار و ابحاث .

و نضوج فكري على المستوى الاقتصادي أو المستوى العسكري .

خامسا : معوقات الملكية الفكرية هذا اليوم :

يعتبر المورد البشري هو المورد الأزلي ان صح  التعبير.

فهو المورد الذي لا ينضب و كلما استثمرته كلما مدك أكثر وأكثر من علومه و معارفه والخبايا العظيمة التي يمتلكها .

لذا الشعوب التي تسعى للحداثة والتطور تعمل بشكل حثيث على استثمار هذا المورد .

لأنه الاساس لجميع الموارد وان لم يتم التعامل معه بشكل صحيح سينعكس بشكل سلبي على باقي الموارد .

حيث أن المورد البشري مربوط مباشرة بجميع المجالات وهو المنبع لها.

فإن جف النبع من اين تأتي الانتاجية والافكار والتطور ؟

و ما نلاحظه الآن من إحباط بين المفكرين والأدباء والعلماء في عالمنا العربي .

من قلة المؤلفات سببه أن العائد من الكتب المطبوعة قليل لدرجة يكاد فيها معدوما .

وهذا يعود لضعف حماية الملكية الفكرية والتي تعود بمشاعر اليأس .

و الاحباط على المؤلف أو المخترع أو العالم و تجعله يضع حدا لعبقريته .

بالتالي الشركات باختلاف أنواعها ستمتنع عن الاستثمار في بيئة لا تعمل على حفظ حقوقها الفكرية .

و لا تضمن لها الاستثمار الجيد  لنتائج أبحاثها دون حدوث السرقة.

و بمحدودية هذه القوانين، فإن البحث العلمي بأشكاله سيكون في حدود الخطر .

الخاتمة :

ان الابتكارات الجديدة في كافة مجالات الملكية الفكرية تعمل على  تقدم البشرية والنهوض بها .

اضافة الى أن الحماية القانونية للابتكارات الجديدة تؤدي الى ولادة ابتكارات جديدة أحدث وهكذا ..

وكما توضح لنا ان الملكية الفكرية مرتبطة بجميع المجالات المجتمعية.

لذا فإن العمل على الاهتمام بها وتوليتها قسما من الخصوصية لابأس به سينعكس بشكل كبير على المجالات الاخرى في المجتمع .

فيما ذلك المجالات الاقتصادية و الاجتماعية .

لذلك يعد الاطلاع على قوانين الملكية الفكرية يعد من وعلى كل  فرد معرفة كيف يحصل على حماية الملكية الفكرية.

و كيف تتم المحافظة عليها ويجب ان يعلم كل فرد أو مؤسسة في حال تم الاعتداء على حقوق الملكية الفردية .

أن مكتب الصفوة الطريق الافضل لهم للحصول على حقهم بما يمتلكه من اختصاصيين في هذا المجال .

فلا تتردد أبدا في التواصل معهم سواء لحل قضية ما او احتجت لاستشارة في أي مجال .

 

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966583117973*

 

يمكنك أن تقرأ ايضا :

متطلبات و شروط ناظر وقف في السعودية .

كيفية تحميل الأنظمة والقوانين السعودية Pdf .

اسعار المحامين في جدة .

1 أفكار بشأن “قانون حماية الملكية الفردية”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *