طريقة تعين ناظر للوقف في  السعودية


طريقة تعين ناظر للوقف في  السعودية

طريقة تعين ناظر للوقف في  السعودية

 

إن نزعة الخير والإحسان لا تزال موجودة  رغم مر العصور وتغير الظروف بقي

الخير موجوداً في نفوس من فطر على فطرة الإسلام وحديث الرسول الكريم

محمد صلى الله عليه خير شاهد على ذلك: (الخير بي وبأمتي إلى يوم القيامة)

فكل إنسان يتمنى أن يزرع شي ء في حياته يكون له نفع في أخرته ومن هنا

جاءت فكرة الوقف في الإسلام ، واليوم سأتحدث عن الوقف وكيف يتم تعيين

ناظر على الوقف وما هي الشروط الواجب توافرها بالناظر على الوقف وما هي

مدى مشروعية الوقف في الإسلام سنأتي على بيانهم ولو بشكل موجز

لعلها تكون وقفاً في ميزان حسناتنا وعلماً نسعى إليه وفق ما يرضي الله عز وجل.

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966583117973*

أولاً: ما هو الوقف في الإسلام

لقد عرفت المذاهب الفقهية من الحنفية والشافعي والحنبلي الوقف على

إنه ((إمساك و حبسُ مالٍ يمكن الانتفاع به مع بقاء عينه بقطع التَصرُّف

في رقبته من الواقف وغيره على مَصْرِفٍ مُباح موجود ، أو بصرف رَيْعِهِ على

جِهة برٍ وخير تَقرُّباً لله سبحانه وتعالى، وعليه يخرج المال عن ملك الواقف

ويصير حبيساً على حكم ملك الله تعالى ، ويمتنع على الواقف تصرّفه

فيه ، ويلزم التبرع بريعة على جهة الوقف).

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966583117973*

 

 ثانياً: ما هي  أنواع الوقف في المملكة العربية السعودية

هناك عدة أنواع للوقف جاءت تزامناً مع حاجة الناس للقيام فيها وفق ما يستطيعون

عليه وما ألهمهم الله إياه في دفعه في سبيل الله عز وجل وفي ظل ما تشهده

المملكة من تغير في الظروف والحاجات ، فلقد تطورت المملكة عن سابق أوانها

فلم تعد تشبه نظام الوقف الذي كان في زمن الصحابة ومن جاء بعدهم وأنواع

الأوقاف هي كالتالي:

  • الأوقاف العامة وهي الأوقاف التي ترتبط بالهيئة العامة للأوقاف بعد أن كانت تتبع لوزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف سابقاً.
  • الأوقاف الذرية وهي الأوقاف التي يقوم صاحب الوقف فيها بتوكيل من يراه أميناً وحارساً عليها، وذلك لصون الثروة للذرية اللاحقة خوفاً من ضياعها بقلة ادراك وجهل أو التفريط فيها من قبل الورثة في المستقبل.
  • الأوقاف الخيرية الأهلية هي الأوقاف التي يؤسسها أصحابها ، وتكون النظارة عليها لهم ولمن يرونه أهلاً للقيام بتلك المهمة.
  • أوقاف الجمعيات الخيرية بأغراضها المختلفة فيما يتمثل هذا النوع من الأوقاف في هيكلية التبرعات والأعمال الخيرية التي تقدمها الجمعيات للفقراء والمحتاجين.
  • الصناديق الوقفية التي تبادر إليها بعض مؤسسات الدولة المختلفة .

 

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966583117973*

 

ثالثاً: ما هي صلة الوقف بالنظام الإسلامي

قد جاء القرآن الكريم ليحض على مبادئ الخير واجتاب المنكر وأمر بالمعروف

والتعاون على البر والتقوى ، فالعمل الإنساني ينمو في ضمير الإنسان عندما

تكون في قلبه نور الإيمان، فقدقال الله سبحانه وتعالى: ((وافعلوا الخير لعلكم تفلحون))
وأيضاً ما رواه أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم: (إذا مات ابن آدم

انقطع عمله إلاّ من ثلاث: صدقة جارية أو علم ينتفع به أو ولد صالح يدعو له).

أخرجه مسلم وغيره.
والوقف هو حبس العين والتصدق بالمنفعة الدائمة، وهذا معنى الصدقة الجارية

كما ذكر، فقد اقتدى النبي صلى الله عليه وسلم بما حض عليه رب العالمين

واتبعه من بعده الصحابة الجليلين ودليل ذلك قول جابر بن عبد الله رضي الله عنه: (( لا أعلم أحداً من الصحابة كان ذا مقدرة ومال إلا وقف مالاً في سبيل الله )).

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966583117973*

 

رابعاً: ما هي الحكمة الشرعية من الوقف


هناك كتاب حجة الله البالغة الإمام الدهلوي والذي وضح فيه الغاية الشرعية

من الوقف بقوله: ((أن الوقف شرع لمصالح لا توجد في سائر الصدقات

والتبرعات، فإن الإنسان ربما يصرف في سبيل الله مالاً كثيراً ثم يفنى بالإنفاق

فيحتاج المصرف الذي خصص بالنفقة تارة أخرى وتجيء أقوام آخرون لم ينلهم

شيء من المال فلا أنفع ولا أحسن من الوقف الذي يبقى أصلُه ويصرف ريعه

ومنافعه على المستحقين)).

 

 

 

خامساً: ما هي الشروط الواجب توافرها بالناظر على الوقف.

لابد لمن يكون حارساً على وقفاً سمي في سبيل الله إن يكون ذو أخلاق طيبة

وفضيلة تساعده على القيام بهمته بقلبٍ منشرح لأداء مهتمه بكل ضمير

وأمانة، فلا بد من توافر بعض الصفات الحميدة بالناظر على الوقف وسأذكر

بعض منها وهي كالتالي:

1- أن يكون الشخص الناظر على الوقف فيه من العدل ما يؤهله لالتزام أوامر الله عز وجل واجتناب نواهيه وكل ما جاء الإسلام على تحريمه من منكرات.

2- أن يكون الشخص ذو قوة وعزيمة قادر على أداء مهمته وأن يتصرف بما هو ناظر عليه.

3- أن يكون الشخص الناظر على الوقف بالغاً كامل الأهلية متمتع بقواه العقلية..

4- أن يكون الناظر على الوقف مسلماً يستطيع أن يحافظ على الوقف ويقوم

بواجبه تجاهه، فقد يكون الوقف مسجداً يتطلب العناية به لقوله تعالى: {ولن يجعل الله للكافرين على المؤمنين سبيلاً} [النساء:141/

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966583117973*

سادساً : طريقة تعيين الناظر على الوقف.

 

اجمع العلماء على أنه يجوز للواقف أن يجعل الولاية والنظر لنفسه و إما  للموقوف

عليه وإما لغيرهما، أو بالتعيين ، أو بالوصف كالأعلم أو الأكبر وإما من هو بصفة

كذا، فمن تواجد الشرط فيه ثبت له النظر وذلك وفقاً للشرط.

فإذا لم يشرط الواقف النظر لأي فرد، فالنظر يكون للقاضي وفقا لرأي المالكية

وعلى المذهب وفقا للشافعية، وذلك لأن له النظر العام  مما جعله أولى بالنظر

فيه ، كما يعتبر الملك  في الوقف عند الجمهور من غير المالكية لله تعالى

كما يجوز أن يكون النظر للحاكم أو حتى لنائبه وذلك إن كان الموقوف عليه غير

محدد كأن يكون الوقف على جهة لا يمكن حصرها   كالمساكين أو الفقراء

أو العلماء والمجاهدين، وإما الموقوف على مدرسة أو مسجد أو سقاية

ونحوها والسبب في ذلك بأنه ليس له مالك معين.

أما الحنفية قد قالوا: بأنه تكون الولاية لنفس الواقف، سواء إن كان قد شرطها

لنفسه أو حتى لم يشترطها لأحد وفقاً ظاهر المذهب ، بعد ذلك لوصيه في حال كان، وإلا فللحاكم.

وفي السعودية جرى العمل على أن الموقف إذا لم ينص على ناظر للوقف

فإن المحكمة تنصب عليه ناظرًا.

وفي الفقرة (ج) من المادة الثانية والثلاثين من نظام المرافعات الشرعية السعودي: ((أن إقامة النظار من اختصاص المحاكم العامة، ويدخل في ذلك الأوقاف التي لا ناظر معين لها، أو أن لها ناظرًا معينًا ولكنه مات أو عزل أو اعتزل)).

 

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966583117973*

الخاتمة:

لم يترك الإسلام أمراً إلا وقد عالجه وأتى على ذكره انه أعجاز علمي ودنيوي

نعجز عن التمعن بتفاصيل تلك الأحكام وتنظيمها إن العلوم الدينية هي نواة

الحياة منها نستقي أحكامنا ومن خلالها تنمو ثمار الخير في قلوبنا، إن كنت

تريد أن توقف أو لديك وقف ولا تعرف كيف تتعامل معه استعن بفريق مكتب

الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية في جدة ومكة ، فهو يملك فريق

متخصص بقضايا الأوقاف يراعي شرع الله ويؤدي ما أمر الله به ، إلى هنا

نكون نكون قد أنهينا حديثنا في تعين الناظر على الوقف نأمل إن نكون قد

وفقنا بم تم سرده من معلومات تكون مدراراً للعلم في عقولنا وثمرة خير

تنمو في نفوسنا، والله ولي التوفيق…

 

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966583117973*

 

 

قانون حماية الملكية الفردية 

الضوابط المكانية لعمل المرأة في السعودية

رقم محامي استشارات

 

مكتب محاماة في جدة

محامي معروف جدة – مكة

محامي مشهور  في جدة – مكة

 

طريقة تعين ناظر للوقف في  السعودية

طريقة تعين ناظر للوقف في  السعودية

طريقة تعين ناظر للوقف في  السعودية

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *