محامي متخصص في محكمة التنفيذ جدة مكة

محامي متخصص في محكمة التنفيذ جدة مكة

محامي متخصص في محكمة التنفيذ جدة مكة

 

لا قيمة لقرار أو حكم صدرعن محكمة دون أن يتم تنفيذه من تنفيذ لعقد

أو تنفيذ لتعويض أو لأي حكم آخر قد صدر .

إن المحكمة المختصة بتفيذ الأحكام هي محكمة التنفيذ التي تقوم بتنفيذ

كل ما يصدر من أحكام وقرارات عن المحاكم .

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966583117973*

أولاً : موقع محكمة التنفيذ وتشكيلها

تتواجد محاكم التنفيذ في محافظات ومدن المملكة العربية السعودية المختلفة .

ويتم تشكيلها من عدة دوائر متخصصة في كل منها قاض أو ربما أكثر، بحيث

يتم تحديد عددهم وفقاً لمجلس  القضاء الأعلى .

من أفضل المحامين المتخصصين في محكمة التنفيذ في كل من مدينتي جدة ومكة محاموا مكتب الصفوة

ثانياً :اختصاصات محاكم التنفيذ في المملكة

  • تعمل محاكم التنفيذ على تنفيذ كل ما يصدر عن المحاكم من قرارات وأحكام وأوامر.
  • إضافة للعقود والمحررات والأوراق التجارية الموثقة .
  • كما تشمل تنفيذ الأوراق العادية التي تم الإقرار باستحقاقها سواء بشكل كلي أو جزئي .
  • مختلف الأوراق والعقود التي تمتلك سنداً تنفيذياً بموجب النظام .
  • أحكام المحكمين التي تم تذييلها بأمر التنفيذ حسب ما جاء في نظام التحكيم.
  • محاضر الصلح التي تصدر عن مختلف الجهات المصدقة أو المخولة من ق المحاكم .
  • كما يشمل اختصاص محاكم التنفيذ تنفيذ الأحكام والأوامر القضائية،
  • تنفيذ الأحكام الصادرة عن المحكمين ومختلف المحررات الموثقة التي صدرت في أحد البلدان الأجنبية .

إضافة لمختلف الاختصاصات السابقة تمتلك محكمة التنفيذ السلطة

في تنفيذ الأحكام جبراً والإشراف عليها .

كما تملك صلاحية الفصل فيما ينشأ من منازعات التنفيذ مهما كانت قيمتها

وذلك وفقاً لأحكام القضاء المستعجل .

تحدثنا في بداية مقالنا عن محكمة التنفيذ وعن اختصاصاتها وصلاحياتها

وتشكيلها

لكن ماهي المحاكم التي تصدر الأحكام والقرارات والأوراق التي يجب

تنفيذها؟

ما أنواعها وما درجاتها وماهي اختصاصاتها؟

سنتحدث عن محاكم القضاء العام بشيء من التفضيل وفق الآتي :

ثالثاً : تشكيل محاكم القضاء العام

يعتمد دستور المملكة العربية السعودية على التشريع الإسلامي

إذ أنه استقى مبادئه من أحكام الشريعة الإسلامية واعتمدها أساساً

راسخاً لأنظمة المملكة .

ونجد بأن جهات التقاضي ليست واحدة بل إنها جهات عدة وتعددها جاء

وفق ما سمح به الفقه الإسلامي وضمنته القوانين والأنظمة النافذة وذلك

لمواجهة مختلف القضايا المرفوعة أمام مختلف المحاكم .

كما تم وضع نظام للقضاء يواكب الأنظمة الحديثة في غالبية الدول ويحقق

التنمية المستمرة في وزارة العدل بكافة مراحلها وجميع مستوياتها إضافة

لتذليل جميع المعوقات التي من الممكن أن تواجه المتقاضين والقضاة .

ولكي تتمكن المحاكم من مواجهة مختلف النزاعات التي تُطرح أمامها .

و بذلك تظهر لنا أهم صفات النظام القضائي والمتمثلة فيما يلي :

أولاً : وجود العديد من محاكم القضاء العام على اختلاف أنواعها ضمن النظام القضائي للدولة.

تتعدد وتختلف محاكم القضاء العام حيث تم ترتيب محاكم القضاء العادي وتنظيمها .

كما تم تقسيم تلك المحاكم إلى ثلاثة أنواع

  • المحكمة العليا وهي على قمتها
  • محاكم الاستئناف
  • محاكم الدرجة الأولى

في حال كان لديك دعوى أمام أحد المحاكم على اختلاف أنواعها وعلى

اختلاف درجاتها وأردت اللجوء لمحامي لديه من البلاغة ما يمكنه من

الترافع والتقاضي بصورة مقنعة تمكنك من إظهار ما لديك من دفوع وأدلة

لتضمن حصولك على حقك فلتكن وجهتك لمحامو مكتب الصفوة في مكة وجدة .

قد تود أن تعرف عن: استلام شيك من محكمة التنفيذ.

النوع الأول : هو المحكمة العليا

وهى محكمة واحدة ضمن المملكة العربية السعودية .

تقع في مدينة الرياض وهدفها الأساسي هو القيام بمراقبة صحة تطبيق

ما يتعلق بأحكام الشريعة الإسلامية وكل ما يصدره ولي الأمر من العديد

من الأنظمة التي لا تتعارض معها، وذلك في القضايا التي تكون ضمن ولاية

القضاء العام .

النوع الثاني : محاكم الاستئناف

وهي درجة ثانية من درجات التقاضي

وفقاً لنظام القضاء يتواجد في كل منطقة من المملكة العربية السعودية

محكمة استئناف أو أكثر .

مهمة هذه المحاكم النظر في مختلف الأحكام التي تصدرعن محاكم الدرجة

الأولى والتي تقبل الاستئناف والتي تقع في دائرتها .

النوع الثالث  : محاكم الدرجة الأولى

وفقاً لنظام القضاء فإن محاكم الدرجة الأولى تنتشر في كافة مناطق

و محافظات المملكة .

مهمة هذه المحاكم هي النظر في ما يعرض عليها من قضايا وإصدار

الأحكام في كافة الدعاوى التي يشملها اختصاصها النوعي و المكاني .

وكل ما يصدر عنها من أحكام تكون قابلة للاستئناف إلا ما صدر من أحكام

في الدعاوى اليسيرة  والتي قد حددها مجلس  القضاء الأعلى .

نظراً لتنوع واختلاف الدعاوى التي تتولى النظر فيها محاكم الدرجة الأولى

تواجدت العديد من المحاكم التي تتولى النظر في بالدعاوى المعروضة

عليها على اختلافها وتعددها .

 هذه الأنواع هي:
  • المحاكـــم العامــة .
  • المحاكم الجـزائية .
  • محاكم الأحوال الشخصية .
  • المحاكم التجارية .
  • المحاكم العمـالية .

ثانياً : إقرار نظام الطعن فيما يصدر من  الأحكام .

لاشك بأن مبدأ التقاضي على درجتين هو من الأنظمة السائدة  في

مختلف الأنظمة الحديثة  .

ومعنى هذا المبدأ هو إتاحة الفرصة للدعوى الواحدة أن تنظر من قِبَل

محكمتين على التوالي .

بحيث يتم مراجعة أحكام محاكم الدرجة الأولى أمام محكمة أعلى منها درجة.

فاتباع هذا المبدأ يحقق أحد أهم ضمانات العدالة  إذ أنه يدفع ما قد ينشأ

من أخطاء من أعمال القضاة .

فهم بشر وغير معصومين عن الخطأ وربما تتواجد بعض الأخطاء في احكامهم

مما يجعل من التقاضي على درجتين وسيلة هامة لتقويم تلك الأخطاء .

كما يسمح للخصوم باستدراك ما قد فاتهم من تقديم دفوع وأدلة أمام

محاكم الدرجة الأولى .

ثالثاً : العمل على تطبيق مبدأ التخصيص بين المحاكم المختلفة أو ضمن المحكمة ذاتها .

لكي يتم تنفيذ الأحكام بدقة عالية فيما القضايا  ولكي يتم تطبيق العدالة

القضائية بشكلها الأمثل وليحصل الأفراد على الحماية القضائية المرجوة كان

لابد من تطبيق مبدأ التخصيص بين المحاكم أو التخصيص ضمن المحاكمة ذاتها .

إن اختلاف أنواع المحاكم وتشعبها وشمول القوانين لأدق التفاصيل ليس إلا

سعيا لتحقيق العدالة وإحقاق الحق بين الأشخاص .

وهذه الغاية هي غايات محاموا مكتب الصفوة في مكة وجدة .

 

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966583117973*

محامي متخصص في محكمة التنفيذ جدة مكة

محامي متخصص في محكمة التنفيذ جدة مكة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *