محامي متخصص قضايا الشيكات جدة ومكة

محامي متخصص قضايا الشيكات جدة ومكة

إن التزام  الذي ينشأ بين الأفراد يشكل حقاً وأما إن يكون هذا الحق حقاً عيناً

مقابل الوفاء، أو حقاً مالياً في ذمة الطرف الآخر ، إذ تلعب الحقوق المالية

دوراً مهماً في حياة الأشخاص فالمال وجد بالحياة كوسيلة مهمة للعيش

من دونها لا يستطيع قضاء حاجاته وكما جاء في منزل كتاب الله عز وجل: (( المال والبنون زينة الحياة الدنيا)) لذلك كانت المعاملات المالية جديرة بالاهتمام من

قبل المشرع عن طريق سن الضوابط والأنظمة التي تحكم العلاقات

المالية وذلك من خلال إيجاد حلول بديلة عن الوفاء بالمال نقداً وكان

من تلك الأدوات الرهن، السند لأمر، سند الدين الموثق عند الكاتب

بالعدل، الكمبيالة، والشيك، وموضوع حديثنا اليوم يدور حول الشيك

كأداة وفاء بالمال وهي وسيلة مهمة في المبادلات التجارية لصعوبة

حمل النقود وتعرضها للسرقة أو الضياع، فكان الشيك بمثابة وفاء للمظهر

له إلا أن قد يتولد عن التعامل في الشيكات مشاكل عديدة سنأتي على

ذكرها وجميع تلك الاشكاليات تحتاج محامي متخصص في قضايا الشيكات

وفي المملكة العربية السعودية وفي جدة ومكة حصراً مكتب الصفوة للمحاماة

يقوم بالعديد من الدعاوى المتعلقة بالشيكات إن كانت بدون رصيد أو وهمية

وغيرها من الأمور الشائكة والتي تشكل جرم يعاقب عليه القانون.

 

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966580484711*

 

أولاً: التعريف بمفهوم الشيكات:محامي متخصص قضايا الشيكات جدة ومكة

الشيكات هي  أوراق تجارية تقوم مقام النقود في التعاملات التجارية، وذلك

للوفاء بالقيمة فورا بمجرد الاطلاع لأمر المستفيد عند تقديمها (الشيك) للبنك.

نص نظام الأوراق التجارية الصادر بمرسوم ملكي رقم م/37 وتاريخ 11/10/ 1383هـ , على تجريم إصدار شيكات بدون رصيد أو تحريرها بتاريخ مؤجل، وفرض عقوبات مالية

وبدنية  لتكون رادع على لكل من سولت نفسه ارتكاب مثل هذه الأفعال، ولما

كانت الشيكات بمثابة وفاء للشخص يتعهد بموجبها إعطاءه الورقة المعتمدة

من قبل البنك ليقوم بصرفه عوضاً عن نقوده فإن عدم الوفاء بقيمة الشيك

بسبب عدم وجود الرصيد بحساب الساحب يعتبر تحايلاً من قبل محرره

وإخلال بالوفاء بالحقوق التي يعاقب عليه القانون في جميع الأنظمة

العالمية، وكما ذكرنا أن سعي القانون والأنظمة السعودية لأعطاء قانون

الأوراق التجارية أهمية كبرى للشيكات كورقة تجارية يتم تداولها في الأوساط

التجارية مقابل الوفاء بالالتزامات التعاقدية بين الأفراد والمؤسسات

والشركات، وذلك من أجل حماية الحقوق والوفاء بالالتزامات المالية

وعدم تركها عرضة للضياع والتحايل أو للاستغلال من قبل الأشخاص المحتالين.

 

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966580484711*

 

ثانياً: ما هي الطبيعة القانونية للشيك

قد يعتقد الكثير من الناس أن الشك هو أداة ضمان وهذا لا أصل له ولا محل

له من الأعراب في الأنظمة، حيث إن الشيك كما تحدثت سابقاً يكمن في

أنه عبارة عن أداة وفاء وهو مستحق الدفع حتى وإن حرر بتاريخ مؤجل

بمجرد تظهيره، أما الضمان مختلف تماماً فيكون في الوثائق والتعاملات

التجارية الأخرى التي حددها النظام ، وجريمة الشيك بدون رصيد تتوافر

بمجرد اصدار الشيك مع علم محرره (الساحب) أنه ليس هناك رصيد في

البنك يغطي قيمة الشيك الذي حرره دون الاخذ بعين الاعتبار الهدف الذي

تم من أجله تحريره للشيك.

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966580484711*

 

ثالثاً: لمحة عن نشأة الشيك واعتماده كوسيلة مهمة في التعاملات التجارية

لقد كان الشيك في بداية إحداث الأنظمة المصرفية مجرد أداة لسحب

الودائع المصرفية لحساب الساحب ذاته دون غيره إذا لا يحق لأي شخص

سوى مودع الحساب المصرفي السحب منه، إلا أن الحاجة التجارية والمبادلات

القائمة بين الأفراد دفعت إلى تطوير ألية عمل الشيك إذ أصبح في الوقت

الحالي أداة وفاء والتزام تقوم مقام النقود ليس في المجال الداخلي للمعاملات

التي تحدث للأفراد داخل المملكة وغيرها من الدول، بل حتى على

المستوى الدولي بالنسبة للمعاملات التجارية بين الأفراد والمؤسسات

والشركات، ونظراً لتلك الضرورة التي وسيلة من وسائل الحماية التي

تمكن ضد مخاطر استخدام النقود من سرقة أو ضياع ، لذلك تجد

الساحب يفضل التعامل بالشيك بدلاً من تسديد ديونه نقداً عن طريق

إصدار شيك للدائن من أجل الوفاء بها، ولضرورة سرعة القيام بالأنشطة

التجارية و الاقتصادية في المملكة.

 

 رابعاً: ماذا يتوجب عليك فعله في حال وقعت ضحية لشيك بدون رصيد

إن ممارسة التجارة عمل صعب فهي كألية السوق الأوربي للعملات كل

يوم في حال فاليوم قد تجني الكثير من الثروات الباهظة وغداً قد تكون

ضحية الافلاس والاعسار، فالثقة بين التجار قائمة لكثرة التعاملات والمبادلات

التجارية لكن قد يحدث كثيراً أن يحرر شخص لك شيك من حسابه المصرفي

على أمل توافر رصيد في حسابه قبل سحبك لقيمته، أو يعطيك الشيك رغم

علمه بعدم توافر الرصيد ظناً منه أن تلك المعاملة التجارية بينك وبينه قد تعوض

خسائره ويتمكن من سداد قيمة شيكك، فإذا وقعت في هذا الفخ يتوجب

عليك اتباع الخطوات التالية:

  • الاحتفاظ بأصل الشيك من قبل المتضرر صاحب الحق.
  • الحصول على وثيقة اعتراض من البنك تشعر بعدم وجود رصيد.
  • ثم التقدم بشكوى لمركز الشرطة الذي يتبع له فرع البنك، بعد ذلك تقوم النيابة العامة بالتحقيق في جرائم الشيكات.
  • ورفع الدعوى العامة (الحق العام) أمام مكاتب الفصل في منازعات الأوراق التجارية.
  • تقوم مكاتب الفصل في منازعات الأوراق التجارية بالنظر فيها خلال 30 يوماً من تاريخ إحالة القضية، ثم تقوم بإصدار قرارها فيها.
  • وتعمل مكاتب الفصل في منازعات الأوراق التجارية على تشديد العقوبات على مرتكبي جرائم الشيكات، وبخاصة إيقاع عقوبة السجن، والتشهير في الصحف اليومية الصادرة في منطقة الشخص المحتال ليكون عبرة لمن اعتبر.
  • يحق لمكاتب الفصل في منازعات الأوراق التجارية البحث في إمكانية إعفاء صاحب الشيك من عقوبة السجن أو إيقاف تنفيذها، وذلك في حالة سداد قيمة الشيك، أو في حالة الصلح، أو التنازل بين الأطراف.

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966580484711*

 

خامساً: ما هي الحالات التي يتم فيها وقوع جرم تحرير شيك بدون رصيد

أولاً: عدم وجود رصيد للساحب عند المسحوب عليه وقت إصدار الشيك.

ثانياً: وجود رصيد للساحب عند المسحوب عليه وقت إصدار الشيك، لكنه لا يكفي للوفاء بقيمة الشيك.

ثالثاً: أن يكون رصيد الساحب غير قابل للسحب كما إذا حجر عليه لإفلاسه أو لتهمة أو لسفهه أو نقص أهليته.

 

 

سادساً: من هو المحامي المتخصص في قضايا الشيكات في جدة ومكة

إن الأمور المالية تشكل مصدر قلق للكثير من الناس نظراً لأهميتها في حياة

الأفراد فبدون المال لا يقوى الأنسان على العيش ومواكبة التطورات التي

تشهدها المملكة، ومع زخم النهضة التجارية ترى موضوع الشيك بدون

رصيد قد يقع في شكل يومي رغم العمل على الحد من تلك الجريمة، وهذا

يسبب لك ارهاق في البحث عن المحامي المتخصص في قضايا الشيكات ، ستجد

محامي الصفوة في جدة ومكة أول المحامين الذي أبدعوا في تقصي الموضوع

وعودة الحق إلى نصابه بما لديهم من خبرة وكفاءة عالية في هذا الموضوع

وبسبب كثرة القضايا التي عالجوها على مختلف أنواعها ودرجاتها، فإذا

تعرضت لمثل هذا الموضوع لا قدر الله فلا تتردد في اللجوء إليهم، سيبذلون

كل ما بوسعهم لمساعدتك والوقوف بجانبك حتى تتمكن من عودة مالك

بأقل الجهد والتكاليف نأمل أن نكون في هذا المقال قد أرشدناك على

خطى سليمة تؤهلك لمعرفة وجهتك.

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966580484711*

محامي قضايا ادارية جدة – مكة

 

تقديم شكوى على موقع الكتروني

محامي معروف جدة – مكة

لجان تقدير اتعاب المحامين السعودية

محامي تعويضات في جدة ومكة

 

محامي متخصص قضايا الشيكات جدة ومكة

محامي متخصص قضايا الشيكات جدة ومكة

محامي متخصص قضايا الشيكات جدة ومكة

 

 

 

ردّ واحد على “محامي متخصص قضايا الشيكات جدة ومكة”

  1. كل الشكر لكم ونرجو المزيد من المعلومات في هذا المجال كون جميع تعاملاتنا وقضايانا أصبحت الكترونية ونحن مغيبون عن آلية التعامل معها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *