شروط التعويض عن الضرر

شروط التعويض عن الضرر

تعتبر شروط التعويض عن الضرر مهمة لأنه حتى يتم رفع دعوى التعويض يجب أن تتوفر كافة الشروط المطلوبة. كما
أنّ شروط التعويض عن الضرر هي عبارة عن حدوث ضرر على وجه اليقين، ومن أجل أن تتعرف على كل ما يتعلق
بالتعويض عن الضرر في القانون تابع معنا ضمن مقالنا هذا وإذا كنت تبحث عن أفضل محامي شاطر يساعدك في
قضايا التعويض عن الضرر فلن تجد أفضل من محامي ومستشاري مكتبنا الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية..

  • التعويض عن الضرر المادي في النظام السعودي.
  • شروط التعويض عن الضرر في السعودية.
  • دعوى التعويض في النظام السعودي.
  • أنواع الضرر.
  • أركان التعويض عن الضرر.
  • التعويض عن الضرر الجسدي في النظام السعودي.

التعويض عن الضرر المادي في النظام السعودي.

من الواجب توافر شروط معينة من أجل التعويض عن الضرر المادي ضمن النظام و القانون السعودي، كذلك:

  • يجب أن يكون الضرر مؤكد ومثبت وعلى وجه اليقين.
  • كما أنه يجب أن يكون الضرر محققاً، وذلك سواء حقق الضرر خسارة لاحقة أم فائتة.

فعلى سبيل المثال فإنّ الحال الذي وقع بالفعل أي (إحداث الجرح، أو الإساءة لسمعة تاجر، وبالإضافة إلى صرف الزبائن
عنه، أو إحداث حالة الوفاة).

ماذا يقصد بالخسارة الفائتة؟

هي التي يقصد بها الشخص المتضرر التي بالإمكان أن يحققها إذا لحق به الضرر، فيجب أن يكون الضرر نتيجة مباشرة
(الفعل الضار) أي الواجب تعويضه. وبالتالي يجب أن يكون الضرر مباشراً، ومن أجل ذلك لا يسمح بتحميل الإنسان كافة
النتائج سواء كانت غير المباشرة أو المباشرة لفعله.

وبالتالي يجب أن يصيب الضرر مصلحة بشأن المضرور أو حقاً يكون مكتسب، أي يجب أن يصيب الضرر مصلحة مشروعة
للشخص المتضرر، الذي استحق التعويض إذا توفرت هذه الشروط.

وهكذا نكون تحدثنا قليلاً عن التعويض في النظام السعودي، ولكي تتعرف على شروط التعويض عن الضرر تابع
معنا في الفقرة التالية.

شروط التعويض عن الضرر في السعودية.

  • من أجل القيام برفع دعوى رسمية بشأن التعويض، يكون ذلك من خلال تقديم طلب للمحاكم المختصة والمعنية
    في المملكة العربية السعودية، أي أنّ الشروط التالية يجب أن تتوفر:
  1. لا يسمح بأنّ يتم رفع دعوى التعويض من أجل احتمالية أو توقع حدوث الضرر فقط، كما أنه يشترط أن يكون هناك
    ضرر يتم بشكل يقيني وتأكيدي ومثبت.
  2. لا يسمح بأن يتهم الشخص بالضرر ويتحمله بدون أن يتعمد حدوث الضرر أو بدون قصد فعل هذا الضرر، أي يشترط
    أن يتم وقوع الضرر بطريقة معتمدة ومباشرة.
  3. ليتم تحميل الشخص كافة المسؤولية بشأن التعويض بقيمة مالية التي تكون بحسب الضرر الذي قام بفعله، كما
    يشترط أن يحدث الضرر إصابة مصلحة معينة ومحددة للمتضرر.

 أسباب رفض دعوى التعويض.

  • من أجل قبول دعوى المدعى أمام المحكمة، يجب أن يكون الضرر الواقع عليه محقق الحدث ومباشر، أي يشترط
    أن يكون الضرر مباشر.
  • ومن أحد الأسباب إذا لحق بالمدعى ضرر شخصي مباشر، أي يكون الضرر شخصي.
  • وأيضاً لن تقوم المحكمة بالحكم بشأن بالتعويض إلاّ إذا كان الضرر قد حقق أثره في المستقبل والحال، أي يجب
    أن يكون الضرر محقق الحدث المستقبلي والحالي.
  • وأيضاً إذا مضى 10 سنوات على وقوع الضرر، فإنّ الدعوى يتم رفضها.

في هذه الفقرة تحدثنا عن شروط التعويض عن الضرر وعن الأسباب، أما في العنوان التالي سوف يكون عن دعوى
التعويض في النظام السعودي. وفي حال وجود أي استفسارات أو أردت المساعدة ولن تجد أفضل من
محامي ومستشار قانوني في جميع القضايا مكتبنا الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية.

دعوى التعويض في النظام السعودي.

  • حيث تمّ إنشاء قانون في المملكة العربية السعودية بخصوص التعويض، بالتالي من أجل ضمان الناس (التي تكون
    ضحايا) كما أنّ لديهم أسلوب وطرق من أجل استرداد خسائرهم بعد الحادث، وبالتالي أدى ذلك إلى أفعال شخص
    آخر ومن ثمّ إلى إصابة.
  • ما هو مفهوم دعوى التعويض عن الضرر في النظام ضمن المملكة؟

أي هو عبارة عن دعوى مدنية تكون من أجل إصلاح المخالفات التي تمّ ارتكابها من قبل الشخص المدعي وذلك من خلال المساعدة المالية من قيل المدعى عليه.

كما أنه عبارة عن حق قانوني وذلك من أجل أن تكبد أي خسائر مالية أو إصابة، وذلك بسبب أفعال شخص أخر.

  • أما التعويض فماذا يقصد به؟

هو عبارة عن نوع من أنواع المكافآت المالية التي يربحها محامي الإصابة الشخصية (أي للمدعين)، وبالتالي يتم
تسليمها من قبل القاضي. بعد الحديث عن دعوى التعويض سوف نقدم لك أنواع الضرر في الفقرة التالية.

يمكنك التواصل مع: ارقام محامين و مستشارين قانونيين في السعودية .

أنواع الضرر.

ماذا يقصد بالضرر؟

هو عبارة عن الأسلوب أو الطريقة التي تصيب الشخص (أي الأذى) وذلك نتيجة المساس لحق من حقوقه أو مصلحة
مشروعة له. وقد يكون معنوياً أو مادياً، كما أن القضاء والفقه اضافوا إليه الضرر المرتد.

  • النوع الأول هو الضرر المعنوي:

وهو ليس له علاقة بالأمور الاقتصادية أو المالية أي لا يصيبها، بل هو عبارة عن الضرر الذي يصيب عواطف الشخص
وعرضه وكرامته ومركزه الاجتماعي ونفسيه وأيضاً سمعته. كما يوجد للضرر المعنوي عدة صور مختلفة ومتنوعة،
منها (إساءة سمعة الشخص، الشتائم، نشر صور غير لائقة) وكما أنّ الضرر من الممكن أن يكون عاطفياً.

فعلى سبيل المثال فقدان شخص عزيز وأيضاً المحبة، أي أنّ الضرر المعنوي هو عكس الضرر المادي، ويكون التعويض
حسب تقدير هذه الأضرار.

  • النوع الثاني هو الضرر المادي:

وهو عبارة عن الضرر الذي يصيب الذمة المالية للشخص وأيضاً ينقص منها، أي هو الذي يشمل ويتضمن كافة الأمور
الاقتصادية والمالية. كما يوجد أضرار مادية متنوعة ومتعددة فعلى سبيل المثال (حرق عقار، تدمير سيارة، هدم
مبنى، الخسارات التي تكون ناتجة عن فعل فاعل، اتلاف بضاعة، بالإضافة إلى التعدي على الممتلكات وأموال الغير).
أي يوجد أشكال متنوعة للضرر المادي، أي هي التي تسبب خسائر مادية سواء كانت هذه الخسائر صغيرة أو إذا كانت
كبيرة.

وهذه هي كانت أنواع الضرر ولكي تتعرف على أركان التعويض عن الضرر، سوف نتحدث عن ذلك في الفقرة التالية.

مقالات ذات صلة: التعويض عن الضرر المعنوي في السعوديةدعوى التعويض في النظام السعودي. – عقد بيع سيارة.

أركان التعويض عن الضرر.

يوجد ثلاثة أركان، وهي كالتالي:

الركن الأول وهو ركن الخطأ:

وه عبارة عن تعدي من قبل الشخص المدعى عليه كما أنّ هذا التعدي يجب أن يكون غير مشروع، أو يشترط أن يوجد
خطأ ويكون قد حدث، كما أنّ الخطأ قد يكون متمثل في العقود ويكون ذلك على هيئة مخالفة الشروط والأوامر
التي تكون موجودة ضمن العقد.

ويكون الخطأ على هيئة التعدي على الآخرين سواء بدون قصد أو بقصد، ويكون أيضاً على هيئة المسؤولية
التقصيرية أي في مسلك الأفراد الطبيعية، وذلك بالإضافة إلى أنه في كافة الحالات يكون الشخص المتعدي قد
قام بالتقصير أي بالفعل، وإنّ ذلك الأمر لا يشكل فرق أو اختلاف كبير في حالات تخص المساءلات الجزائية.

  • وذلك بالإضافة إلى أنّ ركن الخطأ يكون على هيئة إصدار القرارات الإدارية، أي أنه يتم إصدار أحد القرارات من قبل
    الجهة الإدارية ويكون هذا القرار يخل بأركان صحتها وهي (الاختصاص والمحل والغاية والسبب والشكل)، كما أنّ
    هذا القرار له تأثير على المركز القانوني المتعلق بأخذ ذوي الشأن أو الموظف، وبالتالي يتم إلغاء القرار من قبل
    القاضي، أي يكون صدور هذا القرار معيب.
  • ويوجد أيضاً الخطأ المقترض (أي الشكل الآخر للخطأ) ويكون ذلك ضمن القانون.

الركن الثاني وهو الضرر:

أي يجب وقوع الضرر الذي يصيب المدعى وذلك بسب ذلك الخطأ، لأنّ الخطأ لا يعد حدوثه شيء كافي من أجل وجوب
التعويض، وكما يوجد للضرر صورتان وهما (الضرر المادي والضرر المعنوي).

وهذه الأنواع تكلمنا عنها في الفقرة السابقة.

ومن أقسام الضرر المستوجبة للتعويض:

  • ضرر مؤكد الوقوع.
  • وضرر الواقع.
  • كذلك الضرر الاحتمالي.

الركن الثالث وهو العلاقة السببية بين الخطأ والضرر:

أي هي التي تجمع بين الضرر والخطأ ويتم عن طريقها الضرر أي نتيجة مؤكدة للفعل الأول، كما لا يمكن المطالبة
بالتعويض في حالة فقدان الرابط بينهما وذلك لعدم وجود الأركان جميعها.

وهذه هي كانت أركان التعويض عن الضرر، كما سنتكلم في العنوان التالي عن التعويض عن الضرر الجسدي في
النظام السعودي.

قد يهمك أيضا: دعوى اخلاء العقار في السعوديةصكوك الأراضي في المملكة العربية السعودية.

التعويض عن الضرر الجسدي في النظام السعودي.

ما هو تعريف ومفهوم التعويض عن الضرر الجسدي في النظام السعودي؟

هو عبارة عن الضرر الواقع على الشخص مباشرة فعلى سبيل المثال (كإصابة العمل التي ينتج عنها عجز دائم أو
مؤقت او حالة وفاة)، فإذا كانت الشروط متوفرة وجب التعويض وذلك بموجب نظام العمل السعودي.

وأيضاً هو عبارة عن الاتجاه الشائع في المملكة العربية السعودية.

يوجد عدة شروط من أجل التعويض عن الضرر الجسدي، ومن هذه الشروط:

  • يجب أن يكون الضرر يقيناً، أي يجب أن يكون محققاً، فعلى سبيل المثال يكون الضرر قد أحدث خسارة سواء
    بعيدة أو فورية
  • بكما أنّ الضرر يجب أن يكون ضرر مباشر، أي يكون التعويض عن هذا الضر مباشرة

وأخيراً وصلنا إلى نهاية مقالنا.

شروط التعويض عن الضرر | أشهر مكتب لعام 2021 الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية.

والذي قمنا به بتسليط الضوء على أهم مواضيع شروط التعويض عن الضرر وعن الشروط التي يجب أن تتوفر حتى يتم
رفع الدعوى، كما تعرفنا على أسباب رفض الدعوى، وتكلمنا أيضاً عن أنواع الضرر وغير ذلك من العناوين المفيدة.
فلا تترد وتواصل مع مكتب المحاماة المميز الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية. إذا كنت بحاجة إلى
محامي شاطر في جدة يساعدك في أي مساعدة.

المصادر والمراجع:

ويكيبيديا

قد ترغب في قراءة:

كيف ارفع قضية نصب واحتيال في السعودية.

عقوبة التحرش بالفتيات في النظام السعودي.

دعوى اخلاء العقار في السعودية.

الفرق بين الكمبيالة والسند لأمر والشيك.

محكمة الاحوال الشخصية في السعودية.

نموذج عقد بيع سيارة في السعودية.

التأمين في السعودية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *