كيف ألغي وكالة عامة في السعودية

كيف ألغي وكالة عامة في السعودية

 

أولاً : ما المقصود بالوكالة العامة

كيف ألغي وكالة عامة في السعودية

يقصد بالوكالة العامة : الوكالة التي تَرد  في ألفاظ عامة و لا يوجد أي  تخصيص

فيها وذلك حتى بالنسبة لنوع العمل القانوني الذي يجري فيه التوكيل إلاّ في

أعمال الإدارة .

فالموكل لا يحدد فيها محل التصرف القانوني الذي يعهد به لوكيله كما أنه

لا يحدد نوع التصرف القانوني ذاته بل يقول مثلاً وكلتك في إدارة أعمالي.

وسواء تمت الإشارة في الوكالة العامة للإدارة أو حتى إن لم تُشر فإنها

لا تخول للوكيل صفة إلاّ بأعمال الإدارة لذلك لا يمكن للوكيل أن يقوم بأي من

أعمال التصرف .

لمزيد من المعلومات حول الوكالات لا تترد بالتواصل مع محامو مكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية  في المملكة العربية السعودية .

ويعتبر من أعمال الإدارة أعمال الحفظ والصيانة و الإيجار و وفاء الديون واستيفاء

الحقوق كما ويدخل فيها أيضاً ” كل عمل تقتضيه الإدارة و يكون من أعمال التصرف

مثل بيع البضاعة وبيع المحصول أو المنقول سريع  التلف وشراء ما قد يستلزمه

الشيء محل الوكالة من أجل حفظه واستغلاله.

أي أن الوكالة العامة لا تقتصر على أعمال الإدارة فحسب بل تمتد أيضاً

لأعمال التصرف  في حال كانت أعمال الإدارة تقتضيها .

كما تشمل الوكالة العامة أيضاً أن يستغل الوكيل ما بين يديه من مال للموكل

بوجوه الاستغلال المتعددة مما يدخل بنطاق الإدارة الحسنة مثل شراء

عقار أو شراء أسهم وذلك إذا كان للموكل مصلحة في ذلك واضحة.

 

ثانياً : كيف ألغي وكالة عامة في السعودية

إن الوكالة العامة كما ذكرنا هي عبارة عن توكيل فيما يتعلق بأمور الإدارة

وما تقتضيه من أمور أخرى متعلقة بها .

فكيف يمكن إلغاء هذه الوكالة كي يتم منع الوكيل من التصرف بأمور وأشياء

لا ترغب بأن يباشرها بعد .

إن الوكالة العامة لا ينتهي مفعولها إلا بحال تم إلغاءها من خلال الموكل

وذلك بملء الاستمارة المتعلقة بعزل الوكيل / إنذار وعزل الوكيل /

وأن يُرفق بها / ورقة تبليغ انذار/ .

وتجدر الإشارة إلى أن الوكالة العامة  نوعين :

  1. توكيل أحد الأشخاص .
  2. توكيل إلى محامي .

إن أردت توكيل محامي للقيام بشؤونك القانونية أو غيرها تواصل مع محاموا مكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية والتحكيم في المملكة العربية السعودية .

ثالثاً : واجبات طرفي الوكالة

على كل طرف من أطراف الوكالة واجبات محددة عليه أن يتبعها

سواء الموكل أو الوكيل ، لذلك سنتحدث عن واجبات الوكيل اتجاه الموكل وواجبات

الموكل اتجاه الوكيل :

واجبات الوكيل اتجاه الموكل :

  1. يجب عليه تنفيذ الأعمال التي تم الاتفاق عليها .
  2. كما يجب الإخطار بأن يبلغ الموكل بكافة المعلومات المادية بما يخص الوكالة .
  3. واجب الولاء إذ يجب بألا يقوم بأعمال المنافسين لموكله أو أن يعمل ضد موكله .

4. يجب عليه ألا يستخدم المعلومات التي قد حصل عليها بخدمة الآخرين

أو حتى لصالحه الشخصي .

5. يجب أن يبلغ الموكل عن نتاج الأعمال التي قد قام بها عنه .

كيف ألغي وكالة عامة في السعودية

واجبات الموكل اتجاه الوكيل :

  1. يجب تنفيذ الأمور التي تم الاتفاق عليها مع الوكيل .
  2. يجب التعويض للجهود التي بذلها الوكيل تبعاً للاتفاق الذي تم بينهما.
  3. يجب التعاون مع الوكيل إذ أنه سمح له في التصرف نيابة عنه .

لا تتردد بالتواصل مع محاموا مكتب الصفوة لأي من المرافعات أو الاستشارات القانونية .

مما سبق نجد بأنه : هناك أوقات  لا يستطيع الشخص أن يمارس بعض أعماله

أو أموره الشخصية .

لذلك أجاز له القانون  أن يقوم بتعيين شخص آخر من أجل القيام بالمهمة نيابة

عنه من خلال  عقد «الوكالة» .

و وفقاً لما نص عليه القانون فإن الوكالة هي  عقد  من خلاله يفوض

« الموكل» شخصا آخر وهو «الوكيل» كي يحل محله وذلك بما يملك القيام به

بنفسه من كل أو بعض التصرفات القانونية .

والوكالة إما أن تكون وكالة «خاصة» أو وكالة «عامة» – وهي التي كانت محور

مقالنا هذا – .

ومن خلال هذا التصرف و العقد القانوني ، تجري الآن كثيراً من الأعمال وتسير

الأمور بيسر وسهولة تحت مظلة القانون الذي يقنن الوكالة كما يصبغ عليها

الحماية القانونية الضرورية كي تتمكن من إتمام مهمتها المقدسة .

من الجدير بالذكر أنه من خصائص عقد الوكالة أنه يعتبر من العقود الغير اللازمة .

ووفقا لهذه الخاصية يمكن للموكل «الأصيل » إنهاء الوكالة حتى ولو وجد اتفاق

على خلاف ذلك .

لمزيد من المعلومات حول الوكالات لا تترد بالتواصل مع محامو مكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية  في المملكة العربية السعودية .

كما أنه  يجوز أيضا للوكيل أن يترك الوكالة أو يتنازل عنها بأي وقت شاء.

وفي حال كان العقد غير لازم فيكون عرضة للعزل أو الفسخ في أي وقت يراه

أي من الأطراف .

كما تعتبر الوكالة لمصلحة الموكل ، ولذلك يمكن له الإلغاء في حال كان ذلك لمصلحته .

وبالتالي نجد بأن الموكل «الأصيل» يستطيع أن يعزل الوكيل قبل أن تنتهي

أعمال الوكالة وبأي وقت ، كما بإمكانه أن يعدل أو حتى أن يقلل من الصلاحيات

التي منحها له بموجب عقد الوكالة .

ولكن في الواقع إن هذا الأمر يحدث يومياً وبشكل كبر و دون مقدمات، ومثل التصرفات

هذه الغير مبررة قد تؤدي إلى إضعاف موقف الوكالة كمبدأ .

ولابد أن نذكر ، بأن الوكالة لا يمكنها أن تنتهي بمجرد الإلغاء فقط .

بل  إنه يجب أن يتم علم الوكيل بالعزل و انتهاء الصلاحيات التي مُنِحت له .

وتنتهي الوكالة بحال علم الوكيل .

وأما بالنسبة للفترة الممتدة ما بين العلم و العزل فما يقوم به الوكيل من

أعمال يمكن اعتبارها صحيحة وملزمة للموكل الذي يكسب كافة ما ينشأ  من

حقوق ناتجة عن تلك التصرفات ، كما أنه يتحمل كافة ما يترتب عليه من التزامات،

وذلك لأن  كل ما نتج من التزامات أو حقوق قد تم تحت كنف الوكالة المحمية

باتفاق الأطراف و القانون أيضاً .

كيف ألغي وكالة عامة في السعودية

كيفية التواصل مع المكتب

يتم استقبال العميل بكل الترحيب و الود من خلال مكتب الصفوة

للمحاماة من خلال العديد من ادوات التواصل منها عبر الرقم : 00966580484711

او عبر البريد الالكتروني : safwalawfirm@gmail.com

كيف ألغي وكالة خاصة

كيف أفسخ وكالة الكترونية في السعودية

الفرق بين انواع الوكالات 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *