كيف أسوي دعوى خطأ طبي في السعودية


كيف أسوي دعوى خطأ طبي في السعودية

كيف أسوي دعوى خطأ طبي في السعودية

أولاً : المقصود بالخطأ الطبي

كيف أسوي دعوى خطأ طبي في السعودية

إن نظام مزاولة المهن الصحية السعودي قد عرّف الخطأ الطبي على أنه

كل خطأ مهني صحي قد صدر من الممارس الصحي ، و ترتب على ذلك الخطأ

ضرر للمريض فإن من أوقع الخطأ يجب عليه أن يلتزم بالتعويض . كما أنه من الواجب

على من وقع عليه الضرر تقديم شكوى للهيئة الصحية الشرعية التي قد نص نظام

مزاولة المهن الصحية السعودي على اختصاصها في النظر بالدعاوى التي تنشأ عن مخالفة هذا النظام .

لقد نصت المادة / 34 / على أن الهيئة الصحية الشرعية تختص في النظر بالأخطاء

المهنية الصحية التي ترفع فيها مطالبة بالحق الخاص سواء أكانت  تعويض أم دية  .

وكذلك النظر بالأخطاء المهنية الصحية التي قد ينتج عنها تلف عضو من أعضاء

الجسم أو وفاة ، أو فقد منفعته كلها أو بعضها، حتى في حال لم يكن هناك دعوى

في الحق الخاص .

توجه لمحاموا مكتب الصفوة بحال كان لديك شكوى أو استشارة حول أحد المخالفات الطبية التي تعرضت لها .

 

ثانياً : كيفية إثبات الخطأ المهني الجسيم

لابد أن يتم إثبات ارتكاب الطبيب للخطأ حتى يخضع للمساءلة الجنائية والتأديبية،

وأيضاً مسألة الإثبات و هي أهم مرحلة في الدعوى إذ يقع على المريض عبء

إثبات وقوع الخطأ وبعدها وقوع الضرر إضافة لإثبات علاقة السببية بينهم  أي أن يكون

الخطأ الذي ارتكبه  الطبيب هو الذي قد سبب الضرر و ذلك لا يتم إلا من خلال

التقارير الطبية التي قد تصدر من المتخصصين و اللجنة الطبية تؤيدها إذ أنها هي

التي يتم تكليفها بإيقاع الكشف الطبي على المريض من أجل التيقن من صحة

ادعائه ، وإثبات الحالات هذه يكون بجميع طرق الإثبات الجنائي من شهادة و إقرار

وهو أقوى الأدلة، كما وتعتبر المستندات الخطية أهم أدلة الإثبات في حالات الخطأ

الطبي وكذلك التقارير الموجودة بسجلات المستشفيات .

 

ثالثاً : ضمانات وإجراءات التحقيق والمحاكمة بقضايا الأخطاء الطبية

إن نظام ممارسة المهن الصحية ولائحته التنفيذية والتي صدرت بالمرسوم الملكي

رقم (م/59) و تاريخ 4/11/1426  تضمن في فصله الرابع تحت عنوان التحقيق

والمحاكمة جميع إجراءات وضمانات التحقيق والمحاكمة في مختلف قضايا الأخطاء

الطبية وفق التفصيل التالي :

إن الهيئة الصحية الشرعية تتشكل من قبل مجلس الوزراء وهي لجنة قضائية مؤقتة

على الشكل التالي :

  1. قاضي بدرجة رئيساً يرشحه وزير العدل .
  2. مستشار قانوني .
  3. طبيبان وصيدلي وأمين للسر يرشحهما وزير الصحة .
  4. أستاذان جامعيان من كلية الطب يرشحهما وزير التعليم العالي.

وذلك ما يدعونا إلى المطالبة بإنشاء محكمة طبية تختص بالقضايا الطبية من أجل

ضمان الحيادية ومن أجل تفادي التأخير والبيروقراطية بعمل اللجان المؤقتة .

رابعاً : اختصاص الهيئة الصحية الشرعية في وزارة الصحة

  1. النظر بالأخطاء المهنية الصحية والتي ترفع فيها شكوى من أجل المطالبة في الحق الخاص.

2. النظر بالأخطاء المهنية الصحية التي قد ينتج عنها تلف عضوأو فقد منفعة أو وفاة

حتى في حال لم يكن هنالك شكوى / مطالبة بالحق الخاص /

فالأخطاء الطبية لابد أن ترفع للهيئة بشكل مباشر في حال حدوث وفاة أو فقد منفعة

أو فقد عضو وذلك ليس شرطاً أن يكون هنالك شكوى من  المريض أو حتى من ذويه .

تنعقد الهيئة بحضور كافة أعضائها كما تصدر قرارها بالأغلبية ولكن بشرط  موافقة

القاضي على ذاك القرار ومشاركته فيه كما يجوز التظلم من القرارات الصادرة من

الهيئة أمام ديوان المظالم خلال مدة ستين يوماً من تاريخ تبليغ القرار .

تواصل مع محامو مكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية والتحكيم في المملكة العربية السعودية .

 

خامساً : طريقة عمل الهيئة

إن المداولة والمرافعة هي طريقة عمل الهيئة ويمكن لكل طرف أن يقوم بالتعقيب

على أقوال الطرف الآخر كما أنه للهيئة أن توجه المخالفات للمدعى عليه ففي

حال أقر انتهت الهيئة إلى أقواله وفي حال امتنع أو أنكر عن الإجابة  فعلى الهيئة

النظر في الأدلة المقدمة و البينة و القرائن وأن تستمع للشهود قبل أن يصدر الحكم

ولها أن الاستعانة برأي خبير استشاري من أجل تقييم الخطأ الطبي .

( للشاكي ) للمدعي بالحق الخاص أن يقدم لرئيس الهيئة طلباً عاجلاً بأن يمنع

المدعى عليه من السفر في حال رأى مبرراً لذلك .

بعد ذلك يتم تحدد المواعيد وتبليغ جميع الأطراف رسمياً وفي حال عدم حضور

المدعي فإنه ينظر في الحق العام كما تسقط المطالبة في الحق الخاص أما في

حال عدم حضور المدعى عليه فيتم تأجيل القضية لموعد آخر وفي حال عدم الحضو

ر للمرة الثانية فإنه يصدر الحكم بشكل غيابي ويعتبر حضورياً لو كان المدعى عليه غير موجود في المملكة فيتم تبليغه عبر وزارة الخارجية .

إن تنفيذ قرارات الهيئة يتم من خلال الجهات التنفيذية ضمن وزارة الداخلية ولا يوجد

للهيئة الصحية الشرعية أي علاقة في تنفيذ قراراتها .

سادساً : العقوبات التي تقع على المخالفات الطبية

  1. الإنذار .
  2. الغرامة .
  3. الدية الشرعية .
  4. المنع المؤقت او الدائم عن ممارسة المهنة .

إن النظام لم يتضمن تحديد عقوبات محددة و ذلك يخضع إما لتقدير القاضي و إما لظروف كل حالة .

و أخيراً نجد بأن ثبوت الخطأ الطبي بمواجهة الطبيب المعالج يرتب عليه حق المريض

في أن يطالب  بالتعويض المناسب عن  الضرر النفسي والضرر الجسيم  الذي أصابه

فضلاً عن المساءلة التأديبية التي يخضع لها الطبيب .

وتجدر الإشارة إلى ان هناك الكثير من الشكاوى الكيدية و التي تكون ناتجة إما

عن وشاية أو عن أسباب شخصية أو قلة الثقافة و إما لعدم احتواء المخالفة في البداية

من  الطبيب والمشفى والتي غالباً ما تنتهي إلى أن الضرر يرجع لمضاعفات طبية

أو لأي سبب آخر .

كما يحق للطبيب  رد اعتباره عن أي شكوى كيدية رفعت ضده .

كيف أسوي دعوى خطأ طبي في السعودية

كيف أسوي دعوى خطأ طبي في السعودية

كيفية التواصل مع المكتب:

 

يتم استقبال العميل بكل الترحيب و الود من خلال مكتب الصفوة

للمحاماة من خلال العديد من ادوات التواصل منها عبر الرقم : 00966583117973

او عبر البريد الالكتروني :

safwalawfirm@gmail.com

 

حقوق المتهم في النظام السعودي

كيف اشتكي على البلدية في السعودية

محامي تعويضات في جدة ومكة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *