محامي متخصص بقضايا الأوقاف في جدة ومكة المكرمة

محامي متخصص بقضايا الأوقاف في جدة ومكة المكرمة

محامي متخصص بقضايا الأوقاف في جدة ومكة المكرمة

 

لقد كانت الشريعة الإسلامية الأم الحنون التي ترغب في جعل أبنائها أفضل

وأرقى الأبناء على مستوى الأمم  فغرست في نفوس البشرية مبادئ الأخلاق

والقيم الرفيعة وتحض النفس على فعل الخير والابتعاد عن الشر والمنكر فقد

اقتدى النبي صلى الله عليه وسلم بما أمر به رب العالمين واتبعه من بعده

الصحابة الجليلين ودليل ذلك قول جابر بن عبد الله رضي الله عنه: (( لا أعلم أحداً من الصحابة كان ذا مقدرة ومال إلا وقف مالاً في سبيل الله )) .

وكان من الأشياء التي تم وقفها: المساجد، والآبار، والمزارع ، والبيوت الخ…

فالوقف هو عبارة عن عمل خير يندرج بكل حاجة تنشأ في المجتمع كالمدارس

والمساجد والمشافي، فللوقف دور كبير في خلق التقدم العلمي وبث روح

العلم والتعليم في النفوس، والتاريخ يشهد إن الأوقات التي وجدها الإسلام

كانت السبب الرئيسي لأغلب التطورات العلمية والحضارية التي شهدها

العالم، وكان لمؤسساته الدور الواضح والجليل في عملية النمو الاقتصادي

وازدهارها، فالوقف يقوم على مبدأ التكافل الاجتماعي بين أفراد الأمة

الإسلامية، وهي من أسمى صور التكافل في حياة الناس لما لها من

فائدة تتمثل في حياة الواقف في حياته وبعد وفاته ، التي تجعل كل

من يستفيد من ذلك الوقف وينتفع يدعو له ، ودعاء المؤمن للمؤمن

رزق من الله، ناهيك عن الأجر العظيم الذي يحتسبه عند رب العالمين

ومن هنا سنبين الدوافع التي يقوم عليها الوقف ودوره في حياة الناس

والتعريف بذلك المحامي المتخصص بقضايا الأوقاف.

 

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966583117973*

 

أولاً: ما هي الدوافع التي يقوم عليها نظام الوقف في الإسلام

  • دافع ديني للتقرب من الله سبحانه وتعالى، وذلك من خلال الأعمال

الفضيلة من خير وبر وأداء المعروف، والتي يستفيد من ثوابها كل من ينتفع بها.

  • دافع تنموي اجتماعي بما يشكله من محط فائدة اجتماعية تعود على

جميع أفراد الأمة الإسلامية من خلال مساجد، ومدارس، ومشافي،

ودور الفكر والعلم، والمؤسسات الخيرية ، فقد أولاها المسلمون أهمية

كبيرة ، فسارعوا إلى إحيائها بنفس سخية، وأناروها بقناديل الخير وشموع

الإحسان والود من منطلق التكافل الاجتماعي ، وزودوها بالمصاحف لتكون

دور هداية وأمان، وجهزوا أماكن مخصصة للوضوء.

 

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966583117973*

 

ثانياً: المراحل التي مر بها الوقف منذ وجوده في الإسلام حتى هذه اللحظة الراهنة في المملكة العربية السعودية

وجد الإسلام ليزرع بذور الخير في النفس البشرية ويحصد فيها ثمار الخير

والبركة، فقام بوقف الأراضي لإحياء المساجد والمدارس عليها باعتبارهم

أول مصدر فكري ينهض فيه الإنسان بمستواه الفكري والمعرفة الإنسانية

وذلك من خلال دراسة علوم القرآن وأصول الفقه وعلوم الفلك والجيولوجيا

والعلوم الطبية وغيرها، فسعوا إلى تأمين مستلزماتها من أماكن إقامة

للغرباء عن مناطقهم الذين أتوا سعياً للعلم والمعرفة، وتخصيص أماكن

للقراءة والدراسة، وغيرها الكثير من الأمور العلمية في سبيل أداء رسالة

الوقف النبيلة وهي تحقيق الخير والارشاد والتعلم في كل مكان، وهناك

وقف المستشفيات ومستلزماتها، حيث كان من أهداف الوقف الإنفاق

عليها وعلى المرضى والأطباء ، وتقديم الدعم والرعاية الصحية للمحتاجين،

من أجل النهوض وتنمية الأمة، وانتشرت الأوقاف بعد ذلك في جميع الدول

الإسلامية لتحقق الضمان الاجتماعي وتقدم الرعاية الاجتماعية للفقراء

والمحتاجين من خلال المشاريع والمبادرات الجماعية والفردية، فقد تمكن

الوقف خلال حقبة من الزمن أن يُحافظ على ماهية المجتمع الإسلامي،

ويحافظ على استمرار صفاته الرُّوحية والعقائدية، والاجتماعية، وضمان

الحفاظ على روح الإسلام، والحفاظ على تماسك المسلمين وتعاضدهم كبنيان الجسد الواحد.

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966583117973*

 

لذلك سعت المملكة العربية السعودية في الفترة الأخيرة لإحياء وتنمية

دور الوقف الخيري في عملية التنمية  الشاملة التي تتبعها المملكة

في نهضتها الحالية، حيث تزايدت دعوات تحويل الأوقاف إلى مؤسسات

مانحة تخدم المتبرع والمستفيد منها، وإنشاء شركات متخصصة في

إدارة الأوقاف وحسن اختيار النظار ، بجانب استقطاب أوقاف جديدة

تخدم متطلبات الأمة الإسلامية، وإذا ما نظرنا إلى الوقت الحالي فقد

تغيرت الأمور كثيراً حيث تم انشاء نظارات  للأوقاف تتولى شؤونها كغيرها

من شؤون الدولة ومع مرور الوقت تحولت تلك النظارات إلى وزارات أصبح

للأوقاف سميت في الدول العربية بوزارة الأوقاف، وكما رأينا إن الوقف

كان في بداية نشؤه يعتمد على العطايا والمبادرات الفردية وبتغير

الأحوال تدخلت الدولة لتسهم في إقامة المنشآت الوقفية والاجتماعية

التي تساعد في خلق حالة من الاستقرار السياسي و الاجتماعي

للأمة، واخر تطلعات المملكة العربية السعودية تهدف من خلالها إلى

تطوير النظام الوقفي وزيادة دوره في التنمية على مختلف الاتجاهات

من خلال عقد الندوات والمؤتمرات العديدة المتعلقة بالوقف ودوره

الاقتصادي وإدارته، والتي وضحت ضرورة إحياء دور الوقف وترقيته

ليماشي التطورات الحديثة وليستطيع مواجهة العقبات والأزمات

الاقتصادية والاجتماعية التي يعانيها العالم الإسلامي.

 

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966583117973*

 

 ثالثاً: تعريف الوقف وأنواعه في المملكة العربية السعودية:

لقد عرفت المذاهب الفقهية من الحنفية والشافعي والحنبلي الوقف

على إنه ((إمساك و حبسُ مالٍ يمكن الانتفاع به مع بقاء عينه بقطع

التَصرُّف في رقبته من الواقف وغيره على مَصْرِفٍ مُباح موجود ، أو بصرف

رَيْعِهِ على جِهة برٍ وخير تَقرُّباً لله سبحانه وتعالى، وعليه يخرج المال

عن ملك الواقف ويصير حبيساً على حكم ملك الله تعالى ، ويمتنع على

الواقف تصرّفه فيه ، ويلزم التبرع بريعة على جهة الوقف).

ولقد تنوعت الأوقاف في المملكة العربية السعودية مع ضرورة الحاجة

إليها لتكون رديفة للتطورات التي تشهدها المملكة.

فهي على النحو التالي:

  • الأوقاف العامة وهي الأوقاف التي ترتبط بالهيئة العامة للأوقاف بعد أن كانت تتبع لوزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف سابقاً.
  • الأوقاف الذرية وهي الأوقاف التي يقوم صاحب الوقف فيها بتوكيل من يراه أميناً وحارساً عليها، وذلك لصون الثروة للذرية اللاحقة خوفاً من ضياعها بقلة ادراك وجهل أو التفريط فيها من قبل الورثة في المستقبل.
  • الأوقاف الخيرية الأهلية هي الأوقاف التي يؤسسها أصحابها ، وتكون النظارة عليها لهم ولمن يرونه أهلاً للقيام بتلك المهمة.
  • أوقاف الجمعيات الخيرية بأغراضها المختلفة فيما يتمثل هذا النوع من الأوقاف في هيكلية التبرعات والأعمال الخيرية التي تقدمها الجمعيات للفقراء والمحتاجين.
  • الصناديق الوقفية التي تبادر إليها بعض مؤسسات الدولة المختلفة.

 

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966583117973*

 

 

رابعاً: أقسام الوقف التي يتم اعتمادها من حيث جهة الموقوف عليها

الوقف الذري:

وهو أن يقدم الواقف على جعل وقفه في ذريته و بين أقاربه فقط،

وهو ما يجعل الفوائد المستحقة التي يجنيها الريع فيه للواقف نفسه

أو لغيره من الأشخاص الذين يتم تعينهم بالذات، إن كانوا من الأقارب

أو من غيرهم، كمن يقول : وقفت بيتي على نفسي مدة حياتي ثم

على أولاد أخي بعد وفاتي.

 الوقف الخيري:

هو ما يصرف من ريع الفوائد المستحقة التي يجنيها الوقف على جهة

خيرية  من أجل الفقراء والمساكين وابن السبيل،  وفي بناء المساجد

أو المستشفيات ودور الأيتام وغيرها. وتعيين ذلك الريع للصرف عليها،

كفندق أو مؤسسة أو مشروع لينفق من ريعها على مسجد أو مستشفى

أو مدارس تعليم الشريعة، أو من أجل كفالة الفقراء والأيتام و ذوي الحاجات

الخاصة، والكثير من الأمور التي تندرج في هذا النطاق.

الوقف المشترك :

الوقف الذي يتم وقفه في بادئ الأمر لجهة خيرية لمدة معينة ثم من بعدها

ينتقل إلى الذرية و الأقارب، كأن يقول الواقف وقفت  ثمار هذه الأرض على

الفقراء والمحتاجين مدة عشر سنوات ثم على نفسي وأولادي،  ويصح

العكس كأن يوقف على الذرية مدة معينة ثم بعدها على جهة خيرية كأن

يقول الواقف وقفت ثمار هذه الأرض على نفسي وأولادي لمدة سنة ثم

على الفقراء، وقد يشركهم جميعا في الوقف.

 

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966583117973*

 

خامساً: تقسيم الوقف لجهة الشخص الواقف أو الشيء الموقوف

  • قسم ينشئه الأفراد من أمراء وأغنياء وغيرهم ولو عن طريق التضامن والتشارك فيه.
  • قسم يتكون من الخراج و الإقطاعات أو الغنائم أو الأنفال أو غير ذلك.

 

سادساً: الشروط الواجب توافرها في شخص الواقف.

  • ويشترط في إنشاء الوقف أن يكون الواقف متمتعاً بأهلية التبرع.
  • أن يكون عاقلا بالغاً راشداً.
  • مالكا للمال الموقوف ملكا تاماً.
  • أن تكون إرادته صحيحة للمسلم و غير المسلم.

 

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966583117973*

 

 سابعاً: كيفية استعمال الوقف والعمل به

هناك نوعين للوقف يتم العمل بهم وهم:

  •  الوقف استغلالي.
  • والوقف الاستثماري.

وقد تعددت الأغراض التي يمكن تحقيقها والعمل بها من تلك الأوقاف

التي ذكرنا سابقاً وهي الوقف الذي خلقه نظام الإسلام في بداية

نهضة الأمة الإسلامية والذي كان الغرض منه تخصيص الأموال لأهداف

العبادة ، نحو أماكن الصلاة والحج، و الوقف الخيري الذي يهدف إلى

تخصيص الأموال و العقارات لوجوه البر والإحسان والمعروف المتنوعة

من رعاية صحية وثقافية وتعليمية واجتماعية ونحوها، أما الوقف الأهلي

أو الذري فهو أن يقوم المسلمون بتخصيص أوقاف من ممتلكاتهم لصالح

ذرياتهم أولاً، ثم لوجوه الخير العامة بعد ذلك.

 

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966583117973*

 

 سابعاً: آلية تقسيم ريع الوقف:

أمرنا الله عز وجل بالعدل والمساواة في شتى أمور الحياة، ولكن هذا

ليس في الأمر السهل فقدة تكون أمام جماعة من الناس يمكن تسوي

وضعهم بالتساوي فالإمر هنا متيسر، ولكن في حالات كبيرة يصعب عليك

ذلك نتيجة لظروف خارجة عن ارادتك فقد تكون حاجة شخص أكثر من

شخص مما تدفعك لمساعدته وتفضيله بشيء أكثر من غيره، فإذا وقف

الإنسان على أولاده ثم على المساكين، لأولاده الذكور والإناث وإن نزلوا

للذكر مثل حظ الأنثيين وفق أحكام الشريعة الإسلامية، وإن كان لأحدهم

أولاد ، أو به مرض، أو كان محتاجاً لا يستطيع كفاية نفسه أو عاجزاً عن

الكسب فخصه بشيء من الوقف فهذا يصح ومستحسن، وتقوم المحاكم

حالياً بتسجيل أكثر من 500 وقف سنوياً.

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966583117973*

 

كما يستقبل مكتب الصفوة للمحاماة الكثير من القضايا الوقفية التي

تجوب في أورقة المحاكم السعودية ألاف القضايا لإنهاء وقف تعرض لخلافات

ومشاكل بمرور الأيام، و تشكل قضايا الأوقاف و الوصايا نحو 4%  من

القضايا التي تورد إلى محاكم الأحوال الشخصية، ونطاق  قضايا الأوقاف

والوصايا  تتراوح ما بين دعوى استثمار عقار، أو مبلغ لوقف أو لقاصر ،

وإثبات وقف منجز أو وقف بعد أو قبل وفاة الموقف ، وإقامة ناظر على

وقف، أو وصية أو الإضافة أو التعديل، أو التنازل عنها، أو إضافة حق

توكيل الغير، وقسمة تركة متوفى على ورثته وفيهم قاصر، أو وقف أو وصية،

وإذن بيع عقار لوقف ، وإذن نقل وفرز عقار لوقف ، إضافة إلى دعاوى مباشرة

باسم الأوقاف والوصايا، وكل تلك الدعاوى والاجراءات يقوم بها مكتب الصفوة

للمحاماة كمحامي مرخص له ومعتمد من وزارة العدل لمباشرة تلك القضايا،

فهو محامي المستحيلات، محامي يمتاز بكفاءته ومقدرته العالية على الصمود

والمتابعة في حل جميع القضايا.

 

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966583117973*

 

الخاتمة:

إلى هنا نكون قد أنهينا حديثنا عن المحامي المتخصص بقضايا الوقف

وتناولنا الأوقاف من جميع جوانبها، لتدرك ما هو موضوع مشكلتك التي

تود طرحها، فإذا وجدت ما تفكر به أو خطر ببالك فكرة، فما عليك إلا ترك

تعليق في اخر المقال أو التواصل مع فريق المكتب وفق المعلومات الواردة

أسفل اتصال أو بريد الكتروني، أننا نبحث عن راحتك، وتكييف نجاحنا مع

ما يلائم رغبتك، فلا تتوانى فالاستعانة بفريق مكتب الصفوة للمحاماة في

جدة ومكة وذلك في مختلف القضايا والمرافعات، متأملين أن يعينك الله في

كل خطوة تسعى إليها.

 

*يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966583117973*

 

 

مكتب الصفوة للمحاماة و الاستشارات القانونية و التحكيم و التوثيق من أفضل مكاتب المحاماة في السعودية وذلك من حيث عدد العملاء المسجلين بالمكتب و أيضا أهميته في الدولة وخبرته الكبيرة فلديه أساليبه التي تمكنه من حمايتك وضمان حقوقك فلا تتردد في التواصل معه.

– كيفية التواصل مع المكتب:

 

يتم استقبال العميل بكل الترحيب و الود من خلال مكتب الصفوة للمحاماة من خلال العديد من ادوات التواصل منها عبر الرقم : 00966583117973 او عبر البريد الالكتروني : safwalawfirm@gmail.com

 

أشهر محامي قضايا الأوقاف السعودية

أشهر مكتب محاماة في جدة ومكة

أشهر محامي في مكة المكرمة 

أفضل شركة قانونية في جدة مكة

أفضل محامي سعودي في جدة مكة

 

 

 

 

 

 

محامي متخصص بقضايا الأوقاف في جدة ومكة المكرمة

محامي متخصص بقضايا الأوقاف في جدة ومكة المكرمة

محامي متخصص بقضايا الأوقاف في جدة ومكة المكرمة

 

محامي متخصص بقضايا الأوقاف في جدة ومكة المكرمة

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *