تخطى إلى المحتوى

ورث الام من الابن في السعودية

ورث الام من الابن في السعودية

هل ترث الأم من ابنها المتوفى في حال وجود الأولاد أو الزوجة، وما أحكام وفاة الابن قبل الأم في الميراث. هذا ما سيشرحه اليوم محامي من مكتب الصفوة للمحاماة في السعودية.

للحصول على أدق الإجابات فيما يخص ورث الام من الابن في السعودية وتفاصيل من يرث الابن المتوفى الغير متزوج، اتصل عبر الأرقام الموجودة في صفحة اتصل بنا، أو اضغط على زر الواتساب أسفل الشاشة.

ورث الام من الابن في السعودية.

يعتبر ورث الأم من الابن في السعودية واجباً وفق نظام الأحوال الشخصية السعودية باعتبارها من أصحاب الفروض. وورد فرض الأم في الميراث بموجب آية قرآنية، وهي الآية 11 من سورة النساء التي نصت:

((ولأبويه لكل واحد منهم السدس مما ترك إن كان له ولد، فإن لم يكن له ولد وورثه أبواه، فلأمه الثلث بعدين، فإن كان له إخوة فلأمه السدس)).

وهذا ما يؤيده نص المادة 212 من نظام الأحوال الشخصية السعودي، والتي أكدت على ثلاث حالات لميراث الأم.

الأم ترث السدس في حالتين فقط هما:

    • الحالة التي يكون فيها للميت أبناء يرثونه، وكمثال على ذلك توفي رجل عن أم وأبناء، فإن الأم ترث السدس، ويرث الأبناء الباقي تعصيباً للذكر مثل حظ الأنثيين.
    • الحالة التي يكون فيها للميت أخوان اثنين فأكثر، سواء ذكوراً أو إناثاً من أي جهة كانوا، وسواء كانوا وارثين أم محجوبين.

الأم ترث الثلث عند عدم وجود الأبناء الوارثين أو الإخوة الوارثين، وكمثال على ذلك، توفي شخص عن أم وأب، فإن الأم ترث الثلث ويكون الباقي للأب.

الأم ترث ثلث الباقي من التركة، بعد إخراج فرض أحد الزوجين، في حال انحصار الميراث في الأبوين وأحد الزوجين. وكمثال توفي شخص عن أم وأب وزوجة، فإن للزوجة الربع، وتأخذ الأم ثلث الباقي، ثم يرث الأب ما تبقى من التركة بالكامل.

وفي هذه الحالة يكون أصل المسألة من أربعة، فتأخذ الزوجة سهم واحد، فيبقى ثلاث أسهم، فعندها تأخذ الأم ثلث الباقي أي سهم واحد، ويبقى للأب سهمين فقط.

حالات حرمان الأم من ميراث ابنها، تحرم الأم من ميراث ابنها إذا توافرت فيها إحدى أسباب المنع من الإرث، والمتمثلة بما يلي:

    1. أن تكون قاتلة عمداً أو شبه عمد لابنها.
    2. أن تكون متسببة أو آمرة بقتل ابنها عمداً أو شبه عمد.
    3. أن تكون مختلفة مع ابنها في الدين.

الأسئلة الشائعة.

نعم ترث الأم من ابنها المتوفى ولديه أبناء وزوجه، لأنها من أصحاب الفروض وميراثها ثابت بمقدار السدس من تركة ابنها، بينما ترث الزوجة في حال وجود أبناء لزوجها المتوفى الثمن فقط، وأما الأبناء إذا كانوا ذكوراً وإناثاً فيرثون الباقي تعصيباً للذكر مثل حظ الأنثيين.
لا ترث الأم ابنها إذا ظهر مانع من موانع الإرث التي تمنعها من الحصول على ميراثها من تركة ذلك الابن، كان تكون قاتلة لابنها عمداً أو شبه عمد، أو متسببة أو آمرة في قتله، أو مختلفة معه في الدين.
لا يتم تقسيم ميراث الأم بين أبنائها الذكور والإناث بالتساوي، وإنما يتم توزيع الميراث وفق نسبة الذكر مثل حظ الأنثيين، لأنهم يرثون بالتعصيب وفق أحكام نظام الأحوال الشخصية السعودي.

وأخيراً في نهاية المقالة عن ورث الام من الابن في السعودية، ومن يرث الأم بعد موتها، وما نصيب الأم من الميراث زوجها، ننصح كل من لديه تركة ويرغب بتوزيعها على الورثة، أن يبادر للاستعانة بمحامي تركات ومواريث لدى مكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية.

اقرأ المزيد عن تقسيم الميراث لمن ليس له ولد، وتوزيع الميراث بين الذكور والإناث في السعودية. أيضا حكم الاستيلاء على الميراث.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

متجر الصفوة اطلب خدمات قانونية
لديك استشارة قانونية؟
تواصل مع محامي

جميع الحقوق محفوظة لدى مكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية © 2023