كيف يمكن عزل ناظر وقف بالسعودية

كيف يمكن عزل ناظر وقف بالسعودية

كيف يمكن عزل ناظر وقف السعودية ؟؟؟

وكيف يتم تعيينه ؟؟

وما هي شروط تعيينه ؟؟؟

 *يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966580484711*

أولاً: عزل ناظر وقف في السعودية

إن وجهات النظر الفقهية تكاد تتفق حول عزل الناظر.

فالحنفية قد قالو: بأنه يمكن للواقف أن يعزل الناظر على حد سواء ، وبه يفتى .

حتى إذا لم يجعل الواقف ناظراً، فقد نصبه القاضي الواقف لا يملك إخراجه .

إذ أنه يجب على القاضي أن يعزل الناظر، سواء في حال أكان هو الواقف أم لم يكن هو الواقف وذلك في حال كان لايؤتمن، أو عاجزاً، أو إذا ظهر به شيء من الفسق مثل شرب الخمر .

أو في حال كان يصرف ماله في غير ما المفيد حتى ولو اشترط الواقف عدم عزل الناظر .

كما أنه لا يجوز للقاضي أن يعزل الناظر الذي اشترط له النظر أو أي صاحب وظيفة إلا في حال الخيانة، أو في حال عدم أهليته .

وإذا كان الناظر قد تم تعيينه من القاضي فبإمكان القاضي عزله حتى دون خيانة .

ولا يمكن لقاضي آخر أن يعيد من عزله قاضي غيره بلا سبب وذلك لحمل أمره على الصواب

ويمكن للناظر  أن يعزل نفسه عند القاضي  في حال تعيين غيره، ولكن ذلك لا يجعله ينعزل حتى يبلغ القاضي .

لأي من الاستفسارات أو المرافعات تواصلوا مع محاموا مكتب الصفوة في المملكة العربية السعودية .

 *يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966580484711*

ثانياً : النزول عن الوظائف

هناك حالات لعزل الناظر نفسه ومن هذه الحالات

في حال  تم  الفراغ لغيره  أوتنازل عن وظيفة النظر ، فإن كان من تم التنازل له غير أهل ، لم يقره القاضي .

فإذا فرغ الشخص عن وظيفته سقط حقه، ولو أن القاضي لم يقر المتنازل له .

والتنازل يكون صحيحاً سواء إن تم أمام القاضي أو تم أمام غيره .

كما يصح التنازل إما مقابل مال وإما مجاناً ،

ويمكن للمفروغ له الرجوع بما دفعه من مال ؛ وذلك لأنه يعتبر اعتياض عن حق مجرد، لذلك هو غير جائز .

مما سبق نجد بأن الناظر يمكن له أن ينعزل إما من خلال عزله لنفسه .

وإما من خلال عزل الواقف إذا كان هو من عينه .

وإما يُعزل من القاضي .

المالكية قد وافقوا الحنفية بما جاؤو به وبأنه يمكن للناظرأن يعزل نفسه حتى لو أن الواقف هو من ولاه .

كما أنه بإمكان الواقف الذي ولاه أن يعزله حتى دون جنحة .

أما فيما يتعلق بالقاضي فلا يمكنه أن يعزل ناظراً إلا لجنحة .

فإذا قام الناظر بعزل نفسه ، فالحاكم بإمكانه تولية من أراد على الوقف، بحيث تكون أجرته من ريعه .

وذلك في حال كان المستحق غير معين  مثل الفقراء .

أما في حال كان المستحق  راشداً معيناً ، فهو من يتولى أمر الوقف.

وإذا كان غير راشد، فوليه هو من يتولى أمره .

كما رأى الشافعية بأنه يمكن للناظر أن يعزل نفسه، كما يمكن للواقف الناظر أن يعزل من ولاه، وتعيين غيره مكانه ، كما أنه بإمكان الموكل عزل وكيله وتنصيب غيره .

أما فيما يتعلق بالحنابلة فقد قرروا بأنه: يمكن للواقف عزل الناظر. كما يمكن للحاكم والموقو عليه المعين أن يعزل الناظر لأصالة ولايتهما، ويجوز للناظر عزل نفسه، كما في الوكالة.

ولا يمكن للناظر الذي اشترط  له النظر أن يعزل الناظر أو يوليه .

لأي من الاستفسارات أو المرافعات تواصلوا مع محاموا مكتب الصفوة في المملكة العربية السعودية .

 *يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966580484711*

 

ثالثاً : شروط الناظر

  1. لابد من توافر العدالة الظاهرة حتى في حال كان الوقف على معينين رشداء؛ وذلك لأن النظر ولاية .

والمقصود بالعدالة : هي التزام الأوامر واجتناب النواهي  والمحظورات الشرعية .

  1. الكفاية : والممقصود بالكفاية  قوة الفرد وقدرته على أن يتصرف بما هو ناظر عليه .

و تتطلب الكفاية وجود التكليف أي العقل و البلوغ .

كما أنه لا يشترط الذكورة في الناظر إذ أن عمر قد أوصى إلى حفصة رضي الله عنهما .

فإذا لم تتوافر الكفاية و العدالة أو أمكن للحاكم نزع الوقف منه ، حتى لو كان الواقف هو الناظر .

  1. الإسلام : في حال الموقوف عليه كان مسلماً، أو ربما كانت الجهة مسجد أونحو ذلك .

لقوله تعالى: {ولن يجعل الله للكافرين على المؤمنين سبيلاً} [النساء:141/

  1. في حال الوقف كان على كافر معين ، الحنابلة قالو بأنه أمكن شرط النظر فيه لكافر .

أما الحنفية لم يشترطوا الإسلام في الناظر .

رابعاً : تعيين الناظر

اتفق العلماء على أنه يصح للواقف أن يجعل الولاية والنظر لنفسه و إما  للموقوف عليه، وإما لغيرهما، أو بالتعيين ، أو بالوصف كالأعلم أو الأكبر وإما من هو بصفة كذا، فمن تواجد الشرط فيه ثبت له النظر وذلك وفقاً للشرط .

فإذا لم يشرط الواقف النظر لأي فرد، فالنظر يكون للقاضي وفقا لرأي المالكية وعلى المذهب وفقا للشافعية ؛ وذلك لأن له النظر العام، مما جعله أولى بالنظر فيه ، كما يعتبر الملك  في الوقف عند الجمهور من غير المالكية لله تعالى .

وقد قال الحنابلة :  أنه يكون النظر حينئذ للموقوف عليه في حال كان آدمياً معيناً  ” كأحمد ” بحيث يكون لكل واحد على قدر حصته في حال كان الموقوف عليه جمعاً محدداً مثل ” أولاد زيد أو كأولاده ”

سواء أكان  عدلاً كان أو فاسقاً؛ فذلك هو غلته و ملكه .

كما يمكن أن يكون النظر للحاكم أو حتى لنائبه وذلك إن كان الموقوف عليه غير محدد كأن يكون الوقف على جهة لا يمكن حصرها   كالمساكين أو الفقراء أوالعلماء والمجاهدين، وإما الموقوف على مدرسة أو مسجد أو سقاية ونحوها؛  والسبب في ذلك بأنه ليس له مالك معين .

أما الحنفية قد قالوا: بأنه تكون الولاية لنفس الواقف، سواء إن كان قد شرطها لنفسه أو حتى لم يشترطها لأحد وفقاً ظاهر المذهب ، بعد ذلك لوصيه في حال كان، وإلا فللحاكم .

ويجوز أن تعدد النظار .

لأي من الاستفسارات أو المرافعات تواصلوا مع محاموا مكتب الصفوة في المملكة العربية السعودية

 *يمكنكم التواصل بشكل مباشر مع مستشار قانوني بمكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية على الرقم 00966580484711*

هل يحق لي المطالبة بمبلغ بعد مضي عشر سنوات وفق القانون السعودي

كيف اشتكي على بنك في السعودية

الفرق بين الكمبيالة والسند لأمر والشيك

كيف أوكل محامي وماهي الرسوم بالسعودية

رقم محامي استشارات

مكتب محاماة في جدة

 

كيف يمكن عزل ناظر وقف بالسعودية

كيف يمكن عزل ناظر وقف بالسعودية

كيف يمكن عزل ناظر وقف بالسعودية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *